320 مليون دولار أرباح “مجموعة الإمارات” في 6 أشهر

320 مليون دولار أرباح “مجموعة الإمارات” في 6 أشهر

أعلنت “مجموعة الإمارات” اليوم الخميس، نتائجها للأشهر الستة الأولى من سنتها المالية 2020/2019، وذكرت أنها حققت أرباحاً بلغت 1.2 مليار درهم (320 مليون دولار). وأوضحت المجموعة الدولية للطيران، أن ربحيتها ارتفعت 8% مقارنةً بالفترة ذاتها من السنة المالية الماضية.ووفقاً لبيان المجموعة فإن إيراداتها في الأشهر الستة الأولى من السنة المالية 2020-2019 بلغت 53.3 مليار درهم (14.5 مليار دولار)، بانخفاض 2% عن…




طائرات لطيران الإمارات في مطار دبي الدولي (أرشيف)


أعلنت “مجموعة الإمارات” اليوم الخميس، نتائجها للأشهر الستة الأولى من سنتها المالية 2020/2019، وذكرت أنها حققت أرباحاً بلغت 1.2 مليار درهم (320 مليون دولار).

وأوضحت المجموعة الدولية للطيران، أن ربحيتها ارتفعت 8% مقارنةً بالفترة ذاتها من السنة المالية الماضية.
ووفقاً لبيان المجموعة فإن إيراداتها في الأشهر الستة الأولى من السنة المالية 2020-2019 بلغت 53.3 مليار درهم (14.5 مليار دولار)، بانخفاض 2% عن الفترة ذاتها من السنة الماضية التي بلغت 54.4 مليار درهم (14.8 مليار دولار).
وعزت المجموعة هذا الانخفاض الطفيف في الإيرادات بشكل أساسي إلى التخفيضات المبرمجة في السعة المقعدية أثناء إغلاق المدرج الجنوبي لمطار دبي الدولي 45 يوماً، والتقلبات غير المواتية لأسعار صرف العملات في أوروبا، وأستراليا، وجنوب إفريقيا، والهند، وباكستان.
ويعود تحسن الأرباح في المقام الأول إلى انخفاض أسعار الوقود بـ 9% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.
وأشارت المجموعة إلى أن المكاسب من انخفاض تكاليف الوقود “تآكلت جزئياً بعد التحركات السلبية لأسعار صرف العملات”.
وقال الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، إن المجموعة “حققت أداءً إيجابياً في النصف الأول من السنة المالية 2020/2019، وذلك من خلال تكييف استراتيجياتنا للتغلب على ظروف العمل الصعبة والاضطرابات الاجتماعية والسياسية في العديد من الأسواق العالمية”.
وأضاف “بذلت طيران الإمارات ودناتا جهوداً كبيرة للحد من تأثير عملية الصيانة المقررة لمدرج مطار دبي الدولي على أعمالنا وعملائنا. كما واصلنا فرض قيود صارمة على التكاليف التي يمكن التحكم فيها واستمررنا في تحسين الكفاءة، مع ضمان وضع مواردنا في الاتجاه الصحيح للاستفادة من مختلف الفرص”.
وأوضح أن “انخفاض أسعار النفط شكل عاملاً إيجابياً، إذ انخفضت فاتورة الوقود بملياري درهم مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً