ولاية كاليفورنيا تلجأ للقضاء لإجبار فيس بوك على التعاون في تحقيقات انتهاك الخصوصية

ولاية كاليفورنيا تلجأ للقضاء لإجبار فيس بوك على التعاون في تحقيقات انتهاك الخصوصية

لجأت ولاية كاليفورنيا الأمريكية للمحكمة لإجبار شركة فيس بوك على التعاون معها في تحقيق بخصوص إنتهاك منصتها الإجتماعية لبيانات وخصوصية المستخدمين وفقاً لقانون الولاية.حيث قالت الولاية بأن صاحبة المنصة الاجتماعية لم تجب عن أسئلتها واستفساراتها بالشكل المطلوب بخصوص إنتهاكات لخصوصية المستخدمين في تحقيق يعود لشهر يونيو من العام الماضي.وجاء في نص الدعوى التي رفعت للمحكمة…

ولاية كاليفورنيا تلجأ للقضاء لإجبار فيس بوك على التعاون في تحقيقات انتهاك الخصوصية

لجأت ولاية كاليفورنيا الأمريكية للمحكمة لإجبار شركة فيس بوك على التعاون معها في تحقيق بخصوص إنتهاك منصتها الإجتماعية لبيانات وخصوصية المستخدمين وفقاً لقانون الولاية.

حيث قالت الولاية بأن صاحبة المنصة الاجتماعية لم تجب عن أسئلتها واستفساراتها بالشكل المطلوب بخصوص إنتهاكات لخصوصية المستخدمين في تحقيق يعود لشهر يونيو من العام الماضي.

وجاء في نص الدعوى التي رفعت للمحكمة ضد فيس بوك أن التحقيق المبدئي في انتهاك الأخيرة لخصوصيات المستخدمين قد جاء على خلفية الفضيحة الشهيرة كامبريدج أنالتيكا، حيث انتهكت فيس بوك قوانين الولاية لحماية خصوصيات المستخدمين وتجاهلت سياساتها عبر السماح لمنصات وتطبيقات الطرف الثالث للوصول لمعلومات المستخدمين.

فيما قال المدعي العام للولاية Xavier Becerra خلال مؤتمر صحفي تم عقده أمس الأربعاء بأنه لا يستطيع مناقشة المزيد من المعلومات حول هذه القضية.

من جانبها قالت فيس بوك بأنها تجاوبت مع تحقيق الولاية بشكل موسع، مضيفةً أنها قامت بتزويديها بآلاف الأوراق المكتوبة التي تحمل الردود ومئات الآلاف من الوثائق للتساؤلات، حيث جاء هذا التصريح على لسان نائب رئيس الشركة ومسئول السياسات المحلية Will Castleberry.

في المقابل أظهر نص الدعوى عدم قيام فيس بوك بالإجابة عن 19 سؤالاً وكذلك لم تقم بتزويد الولاية بالوثائق المطلوبة في 6 طلبات أخرى، كما أنه المنصة الاجتماعية رفضت الاتصالات المباشرة مع المسئولين بخصوص القضايا المستعجلة كما زعمت الولاية.

وعلى وتيرة مشابهة ورداً على تحقيق مشابه من ولاية ماساتشوستس بقضايا اساءة استخدام بيانات المستخدمين، قامت المنصة بإيقاف 10,000 من تطبيقات الطرف الثالث لضلوعها في انتهاك الخصوصية وإساءة محتملة لبيانات المستخدمين.

والجدير بالذكر أن هيئة التجارة الفيدرالية قد غرمت المنصة الاجماعية 5 مليارات دولار بداية العام على إثر قضايا مشابهة لانتهاكها خصوصية مستخدمي خدماتها؛ بداية من فضيحة كامبريدج أنالتيكا وصولا لفضائح الاختراقات والتسريبات التي ضربتها خلال العام الماضي.

مواضيع ذات صلة:

نحو 100 من تطبيقات الطرف الثالث وصلت بيانات المستخدمين في مجموعات فيس بوك


المصدر

Bloomberg

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً