رحب مغردون إماراتيون بزيارة رئيس جمهورية روسيا الاتحادية فلاديمير بوتين إلى الدولة اليوم الثلاثاء، عبر هاشتاقي “الإمارات ترحب بالرئيس بوتين”، و”العلاقات الإماراتية الروسية”.

وأكد المغردون المواطنون أن العلاقات الإماراتية الروسية تاريخية وقائمة على أسس الصداقة المتينة، مثمنين الشراكة الاستراتيجية بين البلدين في مجالات الأمن والدفاع والطاقة والسياحة والصناعة والتنمية والفضاء وغيرها.

وأشاروا إلى أن من شأن زيارة الرئيس بوتين إلى الإمارات اليوم، أن تعزز العلاقات الثنائية المتميزة التي تجميع بين البلدين، وأن تسير بها قدماً لخدمة مصالح البلدين وشعبيهما.

محطة هامة
وكتب رئيس تحرير جريدة الاتحاد حمد الكعبي: “مكانة الإمارات تؤهلها لتكون محطة هامة في ظل تطورها المتعدد في الصناعة والتكنولوجيا والفضاء، وجعل منها بوابة لدخول السوق في المنطقة، وتعزيز ذلك بالشراكة مع دولة بحجم روسيا وما تملكه من إمكانيات هائلة في مختلف المجالات”.

زيارة تاريخية
ودون المهندس الإماراتي محمد الأحمد: “تستعد دولتنا اليوم لاستقبال الرئيس الروسي في زيارة تاريخية فأهلاً ومرحباً بضيف البلاد”، وأضافت المغردة الإماراتية نورة: “بالفرح والسرور نرحب بالرئيس بوتين في إماراتنا”.

وقال المغرد الإماراتي فهد عبد الله: “إني فخور كوني إماراتي اللهم احفظ هذا البلد من كل سوء بلد الخير والسلام إن شاء الله موفقين في هذه الزيارة يا قادتنا”.

علاقات استراتيجية
وكتب المغرد الإماراتي راشد أحمد: العلاقات الإماراتية الروسية هي علاقات استراتيجية قديمة ووطيدة”، وأضاف محمد المحرمي: “الإمارات ترحب بالرئيس بوتين… أهلا وسهلاً بضيف البلاد الكبير”، وكتب أبو عبد الله الشعبي: “علاقاتنا مع موسكو متينة وفي تطور مستمر”.