موقع “muhtwa” .. مشروع عربي لنشر المعرفة علي الانترنت

موقع “muhtwa” .. مشروع عربي لنشر المعرفة علي الانترنت

في ظل المنافسة الكبيرة التي يشهدها السوق الإلكتروني استطاع موقع محتوى muhtwa.com أن يفرض نفسه على الساحة الإعلامية ويكون واحد من ضمن أفضل المواقع المنوعة خلال وقت قصير كما استطاع محتوى أن يقدم للقارئ العربي 26 ألف مقالة في مختلف الأقسام والتصنيفات.

في ظل المنافسة الكبيرة التي يشهدها السوق الإلكتروني استطاع موقع محتوى muhtwa.com أن يفرض نفسه على الساحة الإعلامية ويكون واحد من ضمن أفضل المواقع المنوعة خلال وقت قصير كما استطاع محتوى أن يقدم للقارئ العربي 26 ألف مقالة في مختلف الأقسام والتصنيفات.

ويشرف على كتابة وصياغة ونشر المقالات في محتوى فريق من المحررين الأكفاء و البارعين في مجالهم والذي يتولون جمع المعلومات من مصادرها الرئيسية وصياغتها في قالب إعلامي منظم وبسيط ومراجعتها وتدقيقها لضمان وصولها بشكل صحيح وواضح إلى القارئ.

وتخضع المقالات في محتوى لتدقيق كبير من أجل فحص وتصحيح القواعد الإملائية ومراجعة الصياغة والقواعد النحوية وذلك قبل نشرها وتقديمها إلى القارئ، وقد انعكس ذلك على المستوى المهني للموقع وساعد على كسب ثقة القراء فيه وجعله في مقدمة وسائل الإعلام الإلكترونية في مصر والوطن العربي.

وتشمل أقسام الموقع الكثير من التصنيفات والتخصصات المتنوعة التي تغطي عدد من المجالات الهامة ابرزهم تردد القنوات التي تشغل اهتمامات القراء وتتصدر قائمة البحث لديهم حيث تركز بعض الأقسام على جوانب الموضة في الأزياء والديكور كما تطلع المرأة على طرق تنسيق منزلها واختيار الألوان المتناسقة مع بعضها.

ويقدم محتوى عبر قسم تفسير الأحلام يوميًا العديد من التفسيرات الهامة والمتنوعة لكبار العلماء والمفسرين أمثال ابن سيرين والإمام الصادق والنابلسي وابن شاهين كما يفتح الموقع الباب أمام الزوار لطرح حالتهم والإستفسار عن أحلامهم مما ساعد على دعم التفاعل مع الموقع وزاد من عدد زائريه.

ويخصص محتوى قسم خاص للمعلومات العامة يعرض من خلاله الكثير من المعلومات الهامة في مختلف المجالات الثقافية والاقتصادية والسياسية والأدبية وذلك لتغذية عقل القراء بالمعارف الهامة والثرية.

ويتولى محتوى مناقشة الكثير من المواضيع والقضايا الهامة التي تشغل اهتمامات القراء في مصر والوطن العربي كما يسلط الضوء على الإحتفالات والمناسبات القومية للدول العربية إيمانًا من القائمين عليه بأهمية ودور وسائل الإعلام في تعزيز الهوية العربية ودعم أصولها ومبادئها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً