الانهيارات تعرقل إغاثة المتضررين من إعصار”هاجيبيس”

الانهيارات تعرقل إغاثة المتضررين من إعصار”هاجيبيس”

كثفت اليابان من عمليات الإغاثة والإنقاذ اليوم الاثنين، ولكن جهودها واجهت صعوبات بسبب الفيضانات والانهيارات الأرضية الناجمة عن واحد من أقوى الأعاصير التي تضرب البلاد منذ عقود. وقد ارتفعت حصيلة ضحايا إعصار هاجيبيس إلى 40 قتيلاً بالإضافة إلى فقدان 16 وإصابة أكثر من 180، بحسب ما ذكرته هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية، وذلك بعدما أدى الاعصار لهطول أمطار قياسية في مناطق واسعة …




امرأة تقف وسط ركام الفيضانات (أرشيف)


كثفت اليابان من عمليات الإغاثة والإنقاذ اليوم الاثنين، ولكن جهودها واجهت صعوبات بسبب الفيضانات والانهيارات الأرضية الناجمة عن واحد من أقوى الأعاصير التي تضرب البلاد منذ عقود.

وقد ارتفعت حصيلة ضحايا إعصار هاجيبيس إلى 40 قتيلاً بالإضافة إلى فقدان 16 وإصابة أكثر من 180، بحسب ما ذكرته هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية، وذلك بعدما أدى الاعصار لهطول أمطار قياسية في مناطق واسعة باليابان أمس الأول السبت.

ومن المتوقع هطول مزيد من الأمطار في العديد من المناطق المتضررة من الكارثة اليوم، كما حذرت السلطات من وقوع فيضانات وانهيارات طينية وفيضان للأنهار.

وتواجه جهود الاغاثة تحديات كبيرة بعد انهيار ضفاف 21 نهراً وفيضان نحو 140 نهراً آخرين ووقوع العشرات من الانهيارات الأرضية التي أعاقت حركة السير .

وقال سيجو سوجينو، المزارع بمنطقة نيهونماتسو في مقاطعة فوكوشيما ” نحن في منطقة جبلية ومرتفعة، لذلك فلقد رأينا انهيارات أرضية بعد الإعصار، أدت لعرقلة السير في الطرق”.

وأضاف أن الانهيارات الأرضية أضرت ببعض حقول الأرز التي يمتلكها.

وفي مدينة ناجانو والمناطق المجاورة، انهارت ضفاف نهر شيكوما، مما تسبب في وقوع فيضانات واسعة النطاق، وأسفر عن غرق أجزاء كبيرة من مناطق سكنية في المياه الطينية.

ونشرت السلطات قوارب ومروحيات من أجل الوصول إلى السكان العالقين في المنازل التي غمرتها المياه بينما أرسلت الحكومة قوات إلى المناطق المنكوبة.

ووصل الإعصار التاسع عشر هذا العام إلى شبه جزيرة إيزو، حيث ضرب شرق ووسط اليابان مساء السبت. وضعف الإعصار وتحول إلى عاصفة مدارية فوق المحيط الهادئ في اليوم التالي.

وأصدرت هيئة الأرصاد اليابانية تحذير طوارئ من هطول أمطار في 13 مقاطعة أمس الأول السبت، بينها طوكيو وفوكوشيما وشيزوكا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً