“التربية الإماراتية” تطبق اختبار”الإمسات” لقياس مستويات الطلبة وتحسينها

“التربية الإماراتية” تطبق اختبار”الإمسات” لقياس مستويات الطلبة وتحسينها

أعلنت وزارة التربية والتعليم الإماراتية عن تطبيق اختبار الإمارات القياسي التتابعي “الإمسات” وذلك بهدف توفير مقياس دقيق لمستويات الطلبة التعليمية ليكون هناك مرجعية معرفية تمكنها من التحسين والتطوير. وأوضحت الوزارة عبر حسابها الرسمي على تويتر أن “اختبار الإمسات تم تطبيقه على صفوف الرابع والسادس والثامن والعاشر في المدارس الحكومية، ويستمر حتى 7 نوفمبر (تشرين الثاني) الجاري وذلك في…




alt


أعلنت وزارة التربية والتعليم الإماراتية عن تطبيق اختبار الإمارات القياسي التتابعي “الإمسات” وذلك بهدف توفير مقياس دقيق لمستويات الطلبة التعليمية ليكون هناك مرجعية معرفية تمكنها من التحسين والتطوير.

وأوضحت الوزارة عبر حسابها الرسمي على تويتر أن “اختبار الإمسات تم تطبيقه على صفوف الرابع والسادس والثامن والعاشر في المدارس الحكومية، ويستمر حتى 7 نوفمبر (تشرين الثاني) الجاري وذلك في مواد اللغة الإنجليزية، واللغة العربية، والرياضيات، والعلوم”.

90 ألف طالب
ويستهدف اختبار الإمسات نحو 90 ألف طالب وطالبة بغرض تقييم مستوياتهم في المواد المشار إليها وتوفير قاعدة بيانات تسهم في تحسين المنظومة التعليمية في دولة الإمارات، وضمان حصول الطلبة على المعارف والمهارات اللازمة لمستقبل مبني على الاقتصاد المعرفي.

اختبار الإمسات من الأدوات العلمية التي تمكن وزارة التربية والتعليم من تحديد مواطن القوة والضعف لدى الطلبة وجوانب التحسين.. تحفيز أولياء الأمور لأبنائهم وتشجيعهم لتأديته والتميز به يشكل عاملاً داعماً لتحسن مستوى الأبناء الأكاديمي مستقبلا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً