وزير الإسكان التونسي: تجربة الإمارات في إنشاء المدن الذكية والمستدامة ملهمة

وزير الإسكان التونسي: تجربة الإمارات في إنشاء المدن الذكية والمستدامة ملهمة

أكد وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية التونسي الدكتور نور الدين سالمي أن “تجربة الإمارات في إنشاء المدن الذكية والحضرية المستدامة ملهمة واستثنائية للعديد من دول العالم لما تمتلكه من نموذج فريد في البنية التحتية المتكاملة”. وقال سالمي إن “بلاده حريصة على تعزيز وتنمية التعاون المشترك مع دولة الإمارات في المجالات كافة لاسيما الإسكان والتنمية الحضرية والبنية …




الدكتور نور الدين سالمي


أكد وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية التونسي الدكتور نور الدين سالمي أن “تجربة الإمارات في إنشاء المدن الذكية والحضرية المستدامة ملهمة واستثنائية للعديد من دول العالم لما تمتلكه من نموذج فريد في البنية التحتية المتكاملة”.

وقال سالمي إن “بلاده حريصة على تعزيز وتنمية التعاون المشترك مع دولة الإمارات في المجالات كافة لاسيما الإسكان والتنمية الحضرية والبنية التحتية، مشيداً بالمكانة الرائدة عالمياً التي تحظى بها الإمارات في هذا المجال والذي من شأنه أن يفيد العديد من الدول العربية”.

حسن الضيافة
وأعرب وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية التونسي عن شكره وتقديره لدولة الإمارات على حسن الضيافة والتنظيم الباهر الذي كان بغاية التفان والعناية بالحضور والمشاركين في المؤتمر الدولي للطرق الذي استضافته أبوظبي و المنتدى العربي الثالث للإسكان والتنمية الحضرية الذي استضافته دبي، مشيراً إلى أن هذا ليس بغريب على الإمارات وشعبها الذي اختار الريادة عنوانا لمسيرته.

وقال سالمي إن “هناك وعياً عربياً جماعياً ونقلة نوعية بأهمية التنمية الحضرية حيث تناقلنا التجارب الرائدة للدول العربية في هذا المجال الحيوي خلال المنتدى العربي الثالث للإسكان والتنمية الحضرية، مشيراً إلى أن التوجه العربي العام يستهدف الارتقاء بالسكن لكافة طبقات المجتمعات لاسيما ذات الدخل المحدود وهو حق أصيل لكل عائلة عربية أن يكون لديها مسكن لائق كونه يمثل التحدي الأكبر، بالإضافة تحقيق الاستدامة والتنمية الحضارية والرفاه للعائلة العربية مع مراعاة توفير الجانب الثقافي في المجتمعات الحضرية المتكاملة التي توفر حياة كريمة للأسرة العربية”.

تحسين السكن الاجتماعي
وأضاف وزير التجهيز والإسكان والتهيئة الترابية التونسي أن “تونس ستستضيف مؤتمر الإسكان العربي السادس في نوفمبر (تشرين الثاني) 2020، مشيراً إلى أن بلاده تستهدف البناء على ما تحقق من إنجازات في الدورة الثالثة من المنتدى خاصة مع طبيعة طرح الموضوعات والقضايا التي من شأنها أن تنعكس إيجابياً على تحسين السكن الاجتماعي في الدول العربية وتحقيق الرفاه للمواطنين”.

وأشار سالمي إلى أن هناك العديد من المشاريع المشتركة التي وصلت إلى مراحل متقدمة من الدراسة حيث تنفذ الإمارات مشروع المدينة الرياضية “بوخاطر” في منطقة البحيرة بتونس العاصمة على مساحة إجمالية 250 هكتاراً، والذي يضم وحدات سكنية متطورة ومرافق وتجهيزات ومكونات عقارية مرتبطة بها والعديد من الملاعب الرياضية المنوعة “كملعب صولجان مساحته 73 هكتارا” وأكاديميات رياضية بالإضافة إلى المنطقة العمرانية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً