إماراتية بين أكثر 100 شخصية مؤثرة عالمياً في مجال الحكومة الرقمية

إماراتية بين أكثر 100 شخصية مؤثرة عالمياً في مجال الحكومة الرقمية

اختارت منصة التطوير الحكومي العالمية “إيه بوليتكال” مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل هدى الهاشمي، ضمن قائمة أكثر 100 شخصية عالمية مؤثرة في مجالات الحكومة الرقمية، وذلك لدورها في تعزيز بيئة الابتكار في العمل الحكومي. وأشار موقع المنصةhttps://apolitical.co/lists/digital-government-world100/ إلى أن اختيار الهاشمي جاء …




هدى الهاشمي


اختارت منصة التطوير الحكومي العالمية “إيه بوليتكال” مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل هدى الهاشمي، ضمن قائمة أكثر 100 شخصية عالمية مؤثرة في مجالات الحكومة الرقمية، وذلك لدورها في تعزيز بيئة الابتكار في العمل الحكومي.

وأشار موقع المنصة
https://apolitical.co/lists/digital-government-world100/ إلى أن اختيار الهاشمي جاء لكونها من المسؤولين الأوائل في حكومة دولة الإمارات عن متابعة تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للابتكار، التي تهدف لتعزيز الابتكار في كافة مجالات العمل الحكومي، إضافة إلى عضويتها ودورها في تحقيق أهداف مجلس التوازن بين الجنسين.

دور مهم
وتعتبر الهاشمي المسؤولة الحكومية العربية الوحيدة التي تم اختيارها لهذه القائمة، في تأكيد للدور المهم لدولة الإمارات في بناء حكومة المستقبل، وموقعها المتقدم بين دول العالم في تعزيز بيئة الابتكار وتحفيز الكفاءات والقدرات لتحقيق النقلة المطلوبة إلى مرحلة الحكومة الرقمية.

وجاءت عملية اختيار الشخصيات المائة الأكثر تأثيرا، من بين مئات المرشحين من 160 دولة حول العالم، بناء على معايير علمية وأكاديمية، أهمها عدد الترشيحات التي حصل عليها كل مرشح، ودوره في التطوير والتغيير الذي أسهم به في قيادة التحول الرقمي في الحكومات على المستويين الوطني والعالمي، إضافة إلى التصنيف العالمي للحكومة الرقمية التي يعمل بها، وأهم إنجازاتها لدعم التحول الذكي وتعزيز بيئة الابتكار الحكومي، ومدى تفاعلها مع المجتمع.

وقالت هدى الهاشمي إن “اختيارها ضمن قائمة أكثر 100 شخصية عالمية مؤثرة في مجالات الحكومة الرقمية، يؤكد ريادة دولة الإمارات وتجربتها المتقدمة في تطوير وتبني نموذج عمل حكومي مستقبلي يرتكز على الابتكار والعلوم والمعرفة، ويوظف التكنولوجيا الرقمية في تطوير الحلول والخدمات الأكثر تأثيرا على جودة حياة المجتمعات”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً