حاكم الشارقة يزور مكتبة الإسكوريال الإسبانية

حاكم الشارقة يزور مكتبة الإسكوريال الإسبانية

زار صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، يوم الخميس مكتبة الإسكوريال الإسبانية التي تقع في العاصمة الإسبانية مدريد.استهل سموه زيارته بالتجول في أروقة مباني الإسكوريال المكونة من القصر الملكي، والكنيسة، والمعهد الديني، والمتحف، وعدد من المباني والمرافق الأخرى، وتعدّ من أهم الصروح الملكية في أوروبا؛ لضخامتها ومحتوياتها…

emaratyah
زار صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، يوم الخميس مكتبة الإسكوريال الإسبانية التي تقع في العاصمة الإسبانية مدريد.
استهل سموه زيارته بالتجول في أروقة مباني الإسكوريال المكونة من القصر الملكي، والكنيسة، والمعهد الديني، والمتحف، وعدد من المباني والمرافق الأخرى، وتعدّ من أهم الصروح الملكية في أوروبا؛ لضخامتها ومحتوياتها الفنية ومكتبتها الشهيرة.
وتحتوي المكتبة على ما يقارب 45 ألف قطعة بين كتب ومجلدات وخرائط ومخطوطات ونقود ومنحوتات ورسوم، وتغطي محتويات المكتبة مختلف العلوم من الفلسفة والشعر والسياسة بلغات مختلفة بما في ذلك اللاتينية واليونانية، والإيطالية، والإسبانية، والبرتغالية، والإنجليزية، والعربية، والفارسية، ولغات أخرى، وتعود الكثير من محتوياتها إلى القرون ال 15 وال 16 وال 17.
واطلع سموه بعدها على القاعة الرئيسية لمكتبة الإسكوريال؛ حيث تعرف إلى محتوياتها من مجسمات جغرافية ومجلدات وكتب في مختلف العلوم واللغات.. كما اطلع سموه على طرق تصنيفها ووسائل الحفاظ عليها.
ثم زار صاحب السمو حاكم الشارقة قسم المخطوطات النادرة بالمكتبة؛ حيث اطلع سموه على مجموعة من المخطوطات التاريخية والجغرافية والعلمية، وكذلك مخطوطات في علوم اللغة والنحو؛ حيث تزخر مكتبة الإسكوريال بمجموعة كبيرة من المخطوطات العربية، إضافة إلى مجموعة من الأطالس اللاتينية والخرائط الخاصة بالخليج العربي، والتي يعود تاريخها إلى القرون ال 12 وال 13 وال 14.
ومن أهم المخطوطات التي اطلع عليها صاحب السمو حاكم الشارقة مخطوط لباب المحصل في أصول الدين كتاب من تأليف ابن خلدون، وهو اختصار وتهذيب لكتاب «محصل أفكار المتقدمين والمتأخرين من العلماء والحكماء والمتكلمين» لفخر الدين الرازي والذي أتمه ابن خلدون بخطه في القرن ال 14 ميلادي، ومخطوط توضيح المقاصد والمسالك بشرح ألفية ابن مالك للمرادي من القرن ال13، ومخطوط خريدة العجائب وفريدة الغرائب لسراج الدين عمر بن الوردي من القرن ال14، ومخطوط «السلوانات في مسامرة الخلفاء والسادات»، لمحمد بن ظافر من القرن ال12، وكتاب «منافع الحيوان» لابن الدريهم من القرن ال14 الميلادي.
رافق صاحب السمو حاكم الشارقة خلال زيارته مكتبة الإسكوريال ماجد حسن السويدي سفير الدولة لدى المملكة الإسبانية، وعبد الله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة، والمهندس علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال العامة، وأحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب، وعبد العزيز عبد الرحمن المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث، وعلي إبراهيم المري رئيس دارة الدكتور سلطان القاسمي، وطارق سعيد علاي مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً