بوتين: سنصنع صواريخ متوسطة وقصيرة المدى

بوتين: سنصنع صواريخ متوسطة وقصيرة المدى

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الجمعة، أن بلاده سوف تبدأ في تصنيع صواريخ متوسطة وقصيرة المدى رداً على تطوير الولايات المتحدة لمثل هذه الصواريخ. ونقلت وكالة “إنترفاكس” الروسية للأنباء عن بوتين قوله في قمة رابطة الدول المستقلة التي عقدت في عشق آباد: “أعلنا أننا لن ننشر صواريخ متوسطة وقصيرة المدى إذا ما كانت بحوزتنا. الآن، بالطبع، سنعمل على …




الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (أرشيف)


أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الجمعة، أن بلاده سوف تبدأ في تصنيع صواريخ متوسطة وقصيرة المدى رداً على تطوير الولايات المتحدة لمثل هذه الصواريخ.

ونقلت وكالة “إنترفاكس” الروسية للأنباء عن بوتين قوله في قمة رابطة الدول المستقلة التي عقدت في عشق آباد: “أعلنا أننا لن ننشر صواريخ متوسطة وقصيرة المدى إذا ما كانت بحوزتنا. الآن، بالطبع، سنعمل على ذلك لأن الأمريكيين لديهم بالفعل”.

وأكد رئيس الكرملين أنه بعد 3 أشهر فقط من انسحابها من معاهدة التخلص من الصواريخ قصيرة ومتوسطة المدى، قامت الولايات المتحدة باختبار صاروخ من هذا النوع.

وقال: “هذا سيء للغاية بالنظر إلى أن ممثلين رسميين عن البنتاغون أعلنوا أنهم يعتزمون نشرها في آسيا، ويجرون محادثات مع اليابان وكوريا الجنوبية”.

ووفقاً لبوتين، فإن هذا الوضع يؤثر بشكل مباشر على أمن روسيا.

وقال: “سنرى، بالطبع، أين سينشرونها، لكن الأراضي الروسية ستكون في متناولهم”.

وعلى مدار عامين، ظلت الولايات المتحدة وروسيا تتبادلان الاتهامات بشأن انتهاك معاهدة الصواريخ النووية متوسطة وقصيرة المدى، الموقعة بين الطرفين في 1987 والتي تحظر على البلدين تصنيع أو نشر أو إجراء تجارب بصواريخ قصيرة ومتوسطة المدى.

وفي الثاني من آب (أغسطس) الماضي، أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو انسحاب بلاده رسمياً من المعاهدة محملاً روسيا المسؤولية عن “انهيار الاتفاق”، ما دفع موسكو لإعلان فسخ الاتفاقية بمبادرة من الولايات المتحدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً