ميونيخ.. عاصمة ألمانيا الخفية

ميونيخ.. عاصمة ألمانيا الخفية

ميونيخ، البلدة الجميلة الراقية والمزدهرة التي تسمى العاصمة الخفية لألمانيا، والتي تعدّ الآن باقتصادها القوي من أغنى مدن ألمانيا وأوروبا ككل، كما تعتبر المدينة الأولى والمفضلة لدى السيّاح القادمين إلى المانيا، ويبلغ عدد سيّاح المدينة سنوياً أكثر من ثلاثة ملايين سائح. وتعدّ ألمانيا واحدة من أكثر الدول زيارة في أوروبا، لما تتمتع به من عديد المواقع التاريخية، …

article-main-imgميونيخ، البلدة الجميلة الراقية والمزدهرة التي تسمى العاصمة الخفية لألمانيا، والتي تعدّ الآن باقتصادها القوي من أغنى مدن ألمانيا وأوروبا ككل، كما تعتبر المدينة الأولى والمفضلة لدى السيّاح القادمين إلى المانيا، ويبلغ عدد سيّاح المدينة سنوياً أكثر من ثلاثة ملايين سائح.

وتعدّ ألمانيا واحدة من أكثر الدول زيارة في أوروبا، لما تتمتع به من عديد المواقع التاريخية، والثقافية، والطبيعية، التي تجذب السياح من جميع أنحاء العالم.

تقع مدينة ميونيخ في جنوب ألمانيا على ضفاف نهر ايسار، وفي وسط قارة أوروبا، ما أكسبها موقعاً استراتيجياً مهماً، ومكانة مميزة ليس فقط في ألمانيا وإنما في أوروبا ككل، وتعد ثالث أكبر مدينة في ألمانيا وتقدر مساحتها بـ310 كيلومترات مربعة، ويبلغ عدد سكانها أكثر من مليون وأربعمائة ألف نسمة.

كما تتميز المدينة بتاريخ وثقافة ثريين، وتُعد ثاني أكثر مدينة زيارةً في ألمانيا، كما تُعتبر واحدة من المراكز الثقافية الرئيسة في أوروبا، ويوجد فيها الكثير من المتاحف، والمعارض الفنية، ويُعتبر مهرجان أكتوبر بالألمانية «أكتوبر فيست» Oktoberfest من أهم أسباب جذب السياح في ميونيخ، فهو من أقدم المهرجانات في ألمانيا، واكتسب شهرة عالمية واسعة منذ تأسيسه عام 1810.

كما أنها فرصة للتعرف إلى الأزياء التقليدية البافارية، حيث ترتدي النساء البافاريات «الدرندل» وهو فستان تقليدي شعبي لجنوب ألمانيا ومناطق جبال الألب، فيما يرتدي الرجال الزي الشعبي وهو عبارة عن سروال الجلد القصير والجوارب الطويلة، وبتلك الأزياء يؤدون بعض الرقصات التقليدية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً