«مؤتمر الطرق بأبوظبي» يمهد لخريطة مستدامة للقطاع عبر الذكاء الاصطناعي

اختتم المؤتمر الدولي للطرق السادس والعشرين- أبوظبي 2019 أعماله، أمس، في العاصمة، وسط إشادة وزراء النقل الضيوف، والخبراء العالميين، وقادة ورواد قطاعي الطرق والنقل المشاركين فيه بنجاح المؤتمر في إعادة تشكيل مستقبل قطاع الطرق في جميع أنحاء العالم، وأثمرت النقاشات عن طرح العديد من الحلول التي ستسهم في وضع خريطة طريق مستدامة في قطاعي شبكات…

«مؤتمر الطرق بأبوظبي» يمهد لخريطة مستدامة للقطاع عبر الذكاء الاصطناعي

اختتم المؤتمر الدولي للطرق السادس والعشرين- أبوظبي 2019 أعماله، أمس، في العاصمة، وسط إشادة وزراء النقل الضيوف، والخبراء العالميين، وقادة ورواد قطاعي الطرق والنقل المشاركين فيه بنجاح المؤتمر في إعادة تشكيل مستقبل قطاع الطرق في جميع أنحاء العالم، وأثمرت النقاشات عن طرح العديد من الحلول التي ستسهم في وضع خريطة طريق مستدامة في قطاعي شبكات…

اختتم المؤتمر الدولي للطرق السادس والعشرين- أبوظبي 2019 أعماله، أمس، في العاصمة، وسط إشادة وزراء النقل الضيوف، والخبراء العالميين، وقادة ورواد قطاعي الطرق والنقل المشاركين فيه بنجاح المؤتمر في إعادة تشكيل مستقبل قطاع الطرق في جميع أنحاء العالم، وأثمرت النقاشات عن طرح العديد من الحلول التي ستسهم في وضع خريطة طريق مستدامة في قطاعي شبكات الطرق والنقل، وذلك من خلال إنشاء طرق للطاقة الإيجابية، واستخدام الذكاء الاصطناعي.

وكان مئات المشاركين، قد اجتمعوا، أمس، لتبادل خبراتهم لآخر مرة في أبوظبي، بعد أربعة أيام من الفعاليات المكثفة التي تضمنها المؤتمر الذي عقد في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وخلال الحفل الختامي، أعرب معالي الدكتور عبد الله بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية ورئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، عن امتنانه لجميع المشاركين في المؤتمر.

وأوضح أن المناقشات المهمة خلال أسبوع المؤتمر ستساعد على إعادة تشكيل مستقبل قطاع الطرق عالمياً، كما ستعزز من تواصل أبوظبي مع كل أنحاء العالم.

وقال معاليه: «تشرفنا في الإمارات باستضافة وتنظيم المؤتمر العالمي للطرق السادس والعشرين- أبوظبي 2019، والذي يربو عمره على المائة عام، وذلك للمرة الأولى في الشرق الأوسط، ونطمح بألا تكون الأخيرة. وخلال أيام المؤتمر، شهدت جلساته ومناقشاته التي عقدت تحت شعار «ربط الثقافات وتمكين الاقتصادات» نتائج ملموسة توجت بعشرات الدراسات والأبحاث والخطط التي سيتم تنفيذها لتكون حجر الأساس لبناء المستقبل، ومن خلال هذه الدورة، تمكنا من توفير منصة نجحت في تبادل الآراء بين الحضور».

وأضاف: أثمرت النقاشات والمباحثات عن طرح العديد من الحلول التي ستسهم في وضع خريطة طريق مستدامة في قطاعي شبكات الطرق والنقل، وذلك من خلال إنشاء طرق للطاقة الإيجابية، واستخدام الذكاء الاصطناعي، ومن جانبنا حاولنا اقتناص فرصة المؤتمر وقمنا بتعريف المشاركين بالتطور الملحوظ الذي شهدته طرق دولتنا، وعلى الجهد الدؤوب الذي نبذله والذي قاد لأن تحتل الإمارات المرتبة الأولى في مؤشر جودة الطرق في تقارير التنافسية العالمية للمنتدى الاقتصادي العالمي لسنوات متتالية.

منصة

وقال منصور المهيري، مدير إدارة الإعلام والاتصال في دائرة النقل أبوظبي، ومدير مشروع المؤتمر الدولي للطرق – أبوظبي 2019: كانت النسخة السادسة والعشرون من المؤتمر استثنائية بكل المقاييس، إذ سعدنا باستضافة أكثر من 5000 مشارك، من أكثر من 144 دولة خلال المؤتمر، والذي شهد حضور 45 وزيراً للنقل والبنى التحتية وأكثر من 400 متحدث من جميع أنحاء العالم خلال الجلسات، علاوةًعلى الاجتماعات الثنائية رفيعة المستوى. كما استمع المشاركون لسبعة متحدثين رئيسيين عرضوا خبراتهم حول قضايا الطرق والبنية التحتية.

اقرأ أيضاً:

مناقشة التعامل مع آثار التغيّرات المناخية وسلامة الطرق

الانتهاء من مشاريع طرق بأبوظبي بقيمة 2.5 مليار درهم

رابط المصدر للخبر