حققت إيرادات المنشآت الفندقية العاملة في إمارة أبوظبي نمواً بنسبة 7 % خلال شهر أغسطس (آب) من العام الجاري، مقارنة مع شهر يوليو (تموز) من العام ذاته، وذلك بحسب ما أظهرته اليوم الخميس أحدث الأرقام الصادرة عن مركز أبوظبي للإحصاء.

كذلك فقد ارتفعت إيرادات المبيت في المنشآت الفندقية على المستوى السنوي بنسبة 5.5% في حال مقارنة أغسطس من العام الجاري بالشهر نفسه من العام 2018.

وجاء النمو الكبير في الإيرادات متزامناً مع ارتفاع مؤشر الرقم القياسي العام لأسعار المبيت في المنشآت الفندقية خلال شهر أغسطس الماضي بنسبة 2.2% مقارنة مع يوليو الذي سبق.

أما على المستوى السنوي فقد انخفض المؤشر العام لأسعار المبيت بنسبة 4.1 % في أغسطس من العام الجاري مقارنة مع الشهر ذاته في العام 2018.

ارتفاع الرقم القياسي
وتفصيلاً على صعيد حركة النشاط في المنشآت الفندقية بحسب تصنيفاتها، فقد ارتفع الرقم القياسي لأسعار المبيت في الفنادق خلال شهر أغسطس الماضي بنسبة 3.8% مقارنة مع الشهر الذي سبق من العام 2018، فيما انخفض الرقم القياسي لأسعار المبيت للشقق الفندقية بنسبة 2.6% خلال فترة المقارنة نفسها.

ويتجاوز عدد المنشآت الفندقية في أبوظبي 163 منشأة “تشمل فنادق ومنتجعات وشقق فندقية”، وذلك طبقاً لإحصاءات دائرة الثقافة والسياحة ـ أبوظبي.

رصد حركة الأسعار
وكان مركز أبوظبي للإحصاء قام بإنشاء مؤشر احصائي سعري يتضمن أسعار المبيت في المنشآت الفندقية يتم من خلاله رصد حركة الأسعار في الإمارة حيث يمكن من خلاله معرفة التغيرات السعرية التي يشهدها القطاع وذلك حسب التصنيفات المعتمدة من دائرة الثقافة والسياحة في الإمارة.

وتستفيد المكاتب السياحية ومتخذو القرار في القطاع من الرقم القياسي العام الذي يعده مركز الاحصاء، وذلك بجانب الدور الذي يلعيه المؤشر في زيادة الشفافية المتعلقة بالمعلومات ذات الصلة بالقطاع السياحي.

يشار إلى أن إمارة أبوظبي ودولة الإمارات يصنفان ضمن قائمة أكثر الدول جذباً للسياحة وفق المؤشرات التي تصدرها المؤسسات الدولية المتخصصة في القطاع السياحي.