كيف تكون أبا رائعا رغم سفرك المستمر ومهامك الكثيرة؟

كيف تكون أبا رائعا رغم سفرك المستمر ومهامك الكثيرة؟

كيف تكون أبا رائعا رغم سفرك المستمر ومهامك الكثيرة؟ يوجد عدة أمور بإمكانك القيام بها بينما تتغيب عن المنزل، والتي سوف تجعلك والداً رائعاً أما إذا كان ابنائك أصغر سناً، ينصح بأن تتواصل معهم عبر سكايب، وأن تقص عليهم حكايات قبل النوم قبل مغادرتك المنزل اترك ملاحظات في أماكن متفرقة من المنزل تخبر فيها ابنائك…

كيف تكون أبا رائعا رغم سفرك المستمر ومهامك الكثيرة؟

كيف تكون أبا رائعا رغم سفرك المستمر ومهامك الكثيرة؟

يوجد عدة أمور بإمكانك القيام بها بينما تتغيب عن المنزل، والتي سوف تجعلك والداً رائعاً

يوجد عدة أمور بإمكانك القيام بها بينما تتغيب عن المنزل، والتي سوف تجعلك والداً رائعاً

أما إذا كان ابنائك أصغر سناً، ينصح بأن تتواصل معهم عبر سكايب، وأن تقص عليهم حكايات قبل النوم

أما إذا كان ابنائك أصغر سناً، ينصح بأن تتواصل معهم عبر سكايب، وأن تقص عليهم حكايات قبل النوم

قبل مغادرتك المنزل اترك ملاحظات في أماكن متفرقة من المنزل تخبر فيها ابنائك بأشياء لطيفة

قبل مغادرتك المنزل اترك ملاحظات في أماكن متفرقة من المنزل تخبر فيها ابنائك بأشياء لطيفة

لا تُخل بالروتين الخاص بالعائلة، ولكن اندمج معهم

لا تُخل بالروتين الخاص بالعائلة، ولكن اندمج معهم

ربما كانت الرحلات والسفريات المتكررة أفضل شيء متعلق بالعمل قبل أن تتزوج وتنجب الأطفال، ولكن الأمر يختلف كثيراً بعد الإنجاب وتأسيس العائلة، لأنك عندما تغادر المنزل وتبدأ رحلتك الجديدة، سوف يتسلل إلى نفسك الشعور بالخوف والقلق عليهم، وسوف تشتاق إليهم كثيراً، وتشعر بالأسف لأنك سوف تتغيب عن بعض التفاصيل المهمة، واللحظات التي ربما لن تتكرر.

حسناً ما الأمور التي بإمكانك القيام بها حتى تكون أبا رائعا رغم سفرك المستمر ومهامك الكثيرة؟

يوجد عدة أمور بإمكانك القيام بها بينما تتغيب عن المنزل، والتي سوف تجعلك والداً رائعاً، وسوف تساعد أبنائك على الشعور بأنك متواجد حولهم، ونستعرض بعضها فيما يلي:

alt

أجرِ بحثاً عن وجهتك الجديدة مع أبنائك

قبل الرحيل وبينما تستعد لكي تغادر إلى وجهتك، استخدم رحلتك المُقبلة كوسيلة للتواصل مع أبنائك، أجرِ معهم بحثاً عن وجهتك المقبلة، وابحثوا معاً عن أفضل الأماكن التي بإمكانك زيارتها، وأجمل الأكلات التي تستطيع تناولها، وتعرفوا معاً على تفاصيل وتاريخ تلك الأماكن، وما حالة الطقس هناك، وكل الأمور الأخرى التي تتعلق بهذا المكان.

تفكر في شراء منزل.. بدولار واحد يمكنك شراء عقار لأسرتك في هذه المدينة

دع أبناءك يساعدونك في حزم الأمتعة

ومن بين الطرق التي تساعدك على التواصل مع أبنائك، أن تدعهم يساعدونك في حزم أمتعتك، اجعلهم يحضروا الأشياء البسيطة مثل الجوارب والأحذية، والقمصان وغيرها من الأمور التي لا تحتاج إلى عناء شديد.

alt

اترك ملاحظات في المنزل

قبل مغادرتك المنزل اترك ملاحظات في أماكن متفرقة من المنزل تخبر فيها أبناءك بأشياء لطيفة. تستطيع أيضاً أن تترك لهم ملاحظات في صناديق الطعام الخاصة بهم، أو على الوسائد الموجودة على أسرتهم.

استغل التكنولوجيا

بإمكانك استغلال التطور التكنولوجي الهائل الذي نعيشه الآن في التواصل مع أبنائك ومعرفة أحوالهم طوال الوقت. إذا كان أبناؤك أكبر سناً ويذهبون إلى المدرسة، فمن الأفضل أن تسألهم عن كيفية قضائهم ليومهم في المدرسة، وتتفقد أحوالهم وتتأكد من أنهم يبلون بلاء حسناً في الدراسة، ربما تستطيع فعل ذلك بشكل يومي من خلال التواصل معهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي وتطبيقات المكالمات المجانية مثل سكايب وغيرها.

أما إذا كان أبناؤك أصغر سناً، ينصح بأن تتواصل معهم عبر سكايب، وأن تقص عليهم حكايات قبل النوم، وأن تخبرهم بالأمور اللطيفة التي قمت بها، وتخبرهم عن حجم افتقادك لهم.

alt

أخبرهم تفاصيل رحلاتك من خلال الصور

تبادل الصور ومقاطع الفيديو الخاصة بالأماكن الجديدة التي تزورها والأشخاص الجدد الذين تتعرف عليهم مع أبنائك وأفراد عائلتك، افعل ذلك بشكل متواصل، أرسل لزوجتك صورا ورسائل صوتية ومقاطع فيديو لكل ما تقوم به، واطلب منها أن تريها إياهم، وأن تخبرك برأيهم فيما تقوم به.

أسرتك كلها معك في العمل؟ مشكلة يعاني منها الجميع

اجلب لهم الهدايا

اجلب لأبنائك هدايا دائماً بعد عودتك من رحلات وسفريات العمل، ليس من الضروري أن تكون باهظة الثمن، وحاول أن تجعل الأمر تقليدا مُتبعا. ليس عليك أن تشتري شيئا كبيراً أو مبالغا فيه، فقط امنحهم أشياء صغيرة رمزية ليتذكروك بها، ويعرفوا من خلالها أنك تتذكرهم، مثل الأقلام، والدفاتر، والدمى الصغيرة والهدايا التذكارية التي تحمل ثقافات البلدان المختلفة.

alt

احترم نظام الأسرة

إذا كنت تبتعد عن عائلتك وتتركهم لفترات طويلة، فربما تكون عائلتك قد وضعت نظاماً خاصاً بها، فعليك احترام هذا النظام، لا تتوقع أن يتركوا كل شيء بمجرد أن تعود إلى المنزل. لا تُخل بالروتين الخاص بالعائلة، ولكن اندمج معهم، اذهب رفقة أبنائك إلى مباريات البيسبول، وقم بالأعمال المنزلية، واجعل عودتك إلى العائلة أكثر سلاسة وبدون احتكاك ومشاكل.

alt

أعد الاتصال مع أبنائك بشكل فردي

بينما تبذل قصارى جهدك لإعادة الاندماج مرة أخرى مع العائلة، فربما سوف يكون من الأفضل أن تتواصل مع كل طفل على حدة، لن يكون ذلك سهلاً بالتأكيد، ولكنه أمر ضروري حتى تحافظ على التواصل مع أبنائك، على سبيل المثال اصحبهم إلى الأماكن التي يفضلون الذهاب إليها، والتقط معهم صورا، والعب معهم، وحاول أن تكون معهم لحظات سعيدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً