محلّ تذكارات في بايكونور يكتسب الشهرة عبر صورة للمنصوري

محلّ تذكارات في بايكونور يكتسب الشهرة عبر صورة للمنصوري

على مدى الأيام القليلة الماضية لم يكن أحد من الوافدين على الأرجح إلى مدينة بايكونور في كازاخستان يعرف عنوان «شارع مارتا». لكن، قبل ساعات من انطلاق المركبة الفضائية التي ستحمل رائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري إلى المحطة الدولية للفضاء، بات هذا الشارع الأشهر في المدينة بشكل مفاجئ.

على مدى الأيام القليلة الماضية لم يكن أحد من الوافدين على الأرجح إلى مدينة بايكونور في كازاخستان يعرف عنوان «شارع مارتا». لكن، قبل ساعات من انطلاق المركبة الفضائية التي ستحمل رائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري إلى المحطة الدولية للفضاء، بات هذا الشارع الأشهر في المدينة بشكل مفاجئ.

لقد انتشر الخبر بالصدفة، وهو أن أحد محلات بيع التذكارات الخاصة بعالم الفضاء يعرض قمصاناً طبعت عليها صورة المنصوري مع زميليه الأمريكية والروسي، وعلى الفور توافد إعلاميون وسواح وشخصيات أخرى إلى المكان الذي دبت فيه حركة البيع إلى أن نفدت كل القمصان بوقت وجيز.

تقول صاحبة المحل متحدثة بالروسية وهي تستعين بمحرك البحث غوغل للترجمة: «الجميع يأتي إلينا ويشير إلى رائد الفضاء هذا (تدل على صورة المنصوري) يطلبون أعداداً من القمصان ويعرضون أن يدفعوا أي مبالغ مرغوبة لقاءها». ثم تضيف: «لقد نفدت العشرات منذ الصباح. كنت أتمنى لو حضرت نفسي بشكل أفضل للأمر».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً