إغلاق خدمة الدردشة Kik للتركيز على عملتها الرقمية Kin

إغلاق خدمة الدردشة Kik للتركيز على عملتها الرقمية Kin

أعلن Ted Livingston المدير التنفيذي لشركة Kik صاحبة تطبيق الدردشة المعروف باسمها عن إغلاق التطبيق وتسريح فريق العاملين لتحويل تركيزها على عملتها الرقمية Kin.وسيشمل الإغلاق تسريح 100 موظف ليصبح عدد العاملين 19 فقط يعملون على تحويل مستخدمي عملة Kin الرقمية إلى مشترين.وكانت الشركة قد أطلقت عملتها الرقمية Kin قبل عامين وحاولت جمع تمويل في الطرح …

alt

أعلن Ted Livingston المدير التنفيذي لشركة Kik صاحبة تطبيق الدردشة المعروف باسمها عن إغلاق التطبيق وتسريح فريق العاملين لتحويل تركيزها على عملتها الرقمية Kin.

وسيشمل الإغلاق تسريح 100 موظف ليصبح عدد العاملين 19 فقط يعملون على تحويل مستخدمي عملة Kin الرقمية إلى مشترين.

وكانت الشركة قد أطلقت عملتها الرقمية Kin قبل عامين وحاولت جمع تمويل في الطرح الأولي بمقدار 100 مليون دولار، وهي واحدة من أولى العملات الرقمية التي أطلقتها الشركات التقنية.

لكن في يونيو الماضي رفعت هيئة الأوراق والأسواق المالية الأمريكية دعوى قضائية ضد الشركة تتهمها فيها أن طرح الاكتتاب الأولي ICO للعملة غير شرعي.

وأضافت الدعوى أن إدارة الشركة كانت تتوقع إفلاسها بحلول عام 2017 وحينها بدأت بالتخطيط لإطلاق عملتها الرقمية.

وتتقاذف الشركة وهيئة الأسواق المالية الأمريكية اتهامات بشأن الأمن والحماية، حيث ترى Kik أن عملتها الرقمية تتصف بأمان وحماية كافية، وهو ما ترفضه الهيئة الأمريكية.

بحسب Livingston فإن هناك 600 ألف شخص يدفع شهرياً بواسطة العملة وهناك مليوني مستخدم نشط شهرياً. وبهذا التغيير الجديد في الشركة فإن هذه الأرقام مرشحة للارتفاع.

الآن ستركّز Kik على ثلاثة أشياء وهي: تمكين سلسلة الكتل الخاصة بعملة Kin لدعم مليار مستخدم لإجراء معاملاتهم المالية يومياً بسرعة بحيث تحتاج أقل من ثانية لتأكيد العملية، وزيادة معدل تبني واستخدام العملة من قبل المطورين في تطبيقاتهم، وثالثاً إنشاء محفظة رقمية محمولة لتسهل شراء واستعمال عملة Kin.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً