اللجنة الوطنية للانتخابات تستبعد مرشحة لمخالفتها التعليمات التنفيذية

اللجنة الوطنية للانتخابات تستبعد مرشحة لمخالفتها التعليمات التنفيذية

استبعدت اللجنة الوطنية للانتخابات مرشحة من القائمة النهائية للمرشحين لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي وذلك لمخالفتها أحكام وضوابط الحملات الانتخابية الواردة في البند / أ / من المادة / 47 / من التعليمات التنفيذية والتي تنص على ضرورة المحافظة على قيم ومبادئ المجتمع والتقيد بالنظم واللوائح والقرارات المعمول بها بهذا الشأن واحترام النظام العام.

استبعدت اللجنة الوطنية للانتخابات مرشحة من القائمة النهائية للمرشحين لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي وذلك لمخالفتها أحكام وضوابط الحملات الانتخابية الواردة في البند / أ / من المادة / 47 / من التعليمات التنفيذية والتي تنص على ضرورة المحافظة على قيم ومبادئ المجتمع والتقيد بالنظم واللوائح والقرارات المعمول بها بهذا الشأن واحترام النظام العام.

ويأتي هذا القرار في إطار المراقبة الدائمة لجميع الحملات الدعائية للمرشحين التي تقوم بها اللجنة الوطنية للانتخابات، حيث سيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية المنصوص عليها بحق المخالفين.

ودعت اللجنة الوطنية للانتخابات جميع المرشحين إلى ضرورة الالتزام بالتعليمات التنفيذية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019، والعمل وفق الضوابط والشروط التي تنظم عمل الحملات الدعائية والبرامج الانتخابية للمرشحين والتي تم اعتمادها من قبل لجان الإمارات.

جدير بالذكر أن التعليمات التنفيذية في المادة / 47 / تنص على أن لكل مرشح حق التعبير عن نفسه والقيام بأي نشاط يستهدف إقناع الناخبين باختياره، والدعاية لبرنامجه الانتخابي بحرية تامة، شريطة الالتزام بالضوابط والقواعد الناظمة للبرامج الانتخابية، كما تنص المادة / 59 / من التعليمات التنفيذية على أن اللجنة الوطنية للانتخابات تختص بالنظر في المخالفات كافة التي تخل بسير الانتخابات، أو تعطل تطبيق التعليمات الصادرة بشأنها، وللجنة الوطنية حق توقيع الجزاءات ومنها استبعاد أي من الأسماء الواردة في قوائم الهيئات الانتخابية أو في قوائم المرشحين، حتى ولو كانت هذه القوائم نهائية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً