بالفيديو.. تفاصيل محاولة اغتيال السيسي في استراحة المعمورة

بالفيديو.. تفاصيل محاولة اغتيال السيسي في استراحة المعمورة

نشر الإعلامي عمرو أديب، عبر برنامجه “الحكاية”، المذاع على فضائية “إم بي سي مصر”، فيديو اعترافات عضوين في تنظيم “لواء الثورة” الإخواني، بمحاولة اغتيال الرئيس عبد الفتاح السيسي، باستخدام القناصة بعد مراقبة استراحة الرئاسة بالمعمورة في محافظة الإسكندرية. وكشف المتهم الأول أحمد محمد إمام نجم في اعترافاته قائلاً: “انضميت لتنظيم الإخوان بعد ثورة يناير، وبعد …




أحد المتهمين بمحاولة اغتيال الرئيس عبد الفتاح السيسي في استراحة المعمورة بالإسكندرية


نشر الإعلامي عمرو أديب، عبر برنامجه “الحكاية”، المذاع على فضائية “إم بي سي مصر”، فيديو اعترافات عضوين في تنظيم “لواء الثورة” الإخواني، بمحاولة اغتيال الرئيس عبد الفتاح السيسي، باستخدام القناصة بعد مراقبة استراحة الرئاسة بالمعمورة في محافظة الإسكندرية.

وكشف المتهم الأول أحمد محمد إمام نجم في اعترافاته قائلاً: “انضميت لتنظيم الإخوان بعد ثورة يناير، وبعد عزل مرسي شاركت في اعتصام رابعة وكنت بنزل مسيرات ومظاهرات بتاعة الإخوان وشاركت في أعمال العنف معاهم، وفي 2017 انضميت لحركة لواء الثورة الإخوانية، علشان أنفذ عمليات عنف ضد الدولة بعد عزل مرسي”.

وأضاف المتهم الإخواني المتهم في محاولة اغتيال الرئيس: “أخدت دورات إعداد على السلاح الآلي ورصد الأهداف، وأهم حاجة عملتها في مجال رصد الأهداف إن رصدت شخصية مهمة بتمر في منطقة المهندسين، وبعدين اتكلفت إن أروح شقة تابعة للحركة في منطقة المعمورة، ومن هناك أرصد استراحة رئاسة الجمهورية، استلمت 2 كاميرا تصوير، وكنتت برصد المنطقة المحيطة بالاستراحة والجزء الباقي من المبنى من وراء السور، وكنت بتابع تقارير الرصد مع أحد المسؤولين في الإخوان يدعى عمار، وهو اللي بلغنى إن فيه شخص من اللي شغالين جوه عنده معلومة عن الريس أنه بيتردد على المكان بطيارة خاصة، ووقت تردده واحد من التنظيم هيكون موجود وهيكون معاه قناصة هينفذ العملية في الشقة اللي كنا بنصور منها الاستراحة”.

بينما اعترف المتهم الثاني، محمود هاني قبلان، حول محاولة اغتيال الرئيس عبد الفتاح السيسي في استراحة المعمورة: “اعتنقت الفكر الإخواني سنة 2013، وسافرت سوريا وانضميت هناك لتنظيم القاعدة وخدت دورات عسكرية عن الرمي بالآلي وقنابل يدوية وقذائف آر بى جي، واشتركت في عمليات عسكرية ضد النظام السوري هناك، وبعدين رجعت مصر سنة 2014 علشان ننفذ عمليات ضد الجيش والشرطة بعد ثورة 30 يونيو”.

وأوضح قبلان: “انضميت لتنظيم لواء الثورة الإخواني، وخدت دورات عسكرية في أمن الاتصالات وطرق الرصد، كنت عارف إن التنظيم راصد شخصيات مهمة في البلد لاستهدافها، واشتركت في الرصد في منطقة أبراج، واستلمت سيارة مفخخة من أحمد إمام نجم، من منطقة صقر قريش، وحطيتها جنب الأبراج يوم 6 أكتوبر بس العملية فشلت، وكنت هنستهدف شخصيات مهمة جدا بقذائف آر بى جي، وكنا هنستهدف رئيس الجمهورية خلال تواجده باستراحة المعمورة بسلاح قناصة”.

وعرض الإعلامى عمرو أديب، صورا على الهواء لاستراحة المعمورة، لكشف حقيقة تجديدها الذي جاء لحماية الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي تم وضعه على قائمة أكثر الرؤساء المطلوب اغتياله في العالم، مؤكدا: “هذا الرجل لا هو ولا عياله ولا أحفاده يقدروا يروحوا أي مكان علشان الظروف، والفكرة إن أمنيا لا يستطيع، والمكان الوحيد اللي يروحوه هو استراحة المعمورة فى الإسكندرية”.

وتابع عمرو أديب: “الاستراحة كانت مكشوفة وغير آمنة على الإطلاق قبل التجديد، لأن جماعة الإخوان المسلحة كانت تريد اغتياله في المعمورة، فجاءت عمليات التجديد لتامين الرئيس وأسرته وأحفاده”.

وأشار إلى أن الأمن المصري نجح في القبض على الخلية التي كانت تريد استهداف الرئيس عبد الفتاح السيسي في استراحة المعمورة، في شقة تبعد كيلو ونصف عن الاستراحة، حيث تم ضبطهم وبحوزتهم كاميرا عالية التقنية، قبل إحالتهم للقضاء العسكري لمحاكمتهم، معلقا “العمارة هي عمارة أبو عمو، الدور السابع، أرض المثلث، المعمورة البلد”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً