محمد المطوع يناقش بناء اقتصاد تعاوني وطني مستدام

محمد المطوع يناقش بناء اقتصاد تعاوني وطني مستدام

التقى محمد صديق المطوع المرشح لعضوية المجلس الوطني الاتحادي عن إمارة أبوظبي، مع عدد من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة في مقره الانتخابي الواقع في جاليريا الاتحاد بمنطقة البطين في أبوظبي، حيث قدم خلال جلسة حوارية استعرض خلالها برنامجه الانتخابي لبناء اقتصاد تعاوني وطني مستدام.

التقى محمد صديق المطوع المرشح لعضوية المجلس الوطني الاتحادي عن إمارة أبوظبي، مع عدد من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة في مقره الانتخابي الواقع في جاليريا الاتحاد بمنطقة البطين في أبوظبي، حيث قدم خلال جلسة حوارية استعرض خلالها برنامجه الانتخابي لبناء اقتصاد تعاوني وطني مستدام.

وتناول المطوع في حديثه أهمية العمل لتفعيل آلية نداء القيادة لتعزيز (الشراكة بين القطاعين العام والخاص)، مشيراً إلى ضرورة تحفيز وتدريب وتأهيل الباحثين عن العمل من أبناء الإمارات عبر خلق مؤسسات «ملر» وتعني مؤسسات ليست للربحية ( Not-For-Profit Organizations ) لاستحداث وظائف جديدة منتجة تستقطب الكفاءات من مواطني الدولة.

وقال المطوع: «يتضمن برنامجي الانتخابي عدداً من الأهداف التي أسعى إلى تحقيقها والتي تشكل حلولاً فاعلة للعديد من القضايا التي يهتم بها المجتمع». وأوضح أنه سوف يعمل على تشجيع استخدام الأتمتة ومن ثم الأنسنة للوظائف في الدولة، في حين حث على ضرورة الاستفادة الإيجابية القصوى من تقنيات الجيل الخامس G5 في الصناعات والخدمات وكافة المناحي الحياتية.

وأضاف المطوع: «سوف أُساهم جاهداً بكل ما لدي من خبرات أعمال وعلاقات مؤسسية وتواصل مع شركات عالمية، لإنشاء اقتصاد إماراتي عالمي جديد لم يفعّل من قبل (الشركة التعاونية – مؤسسات تعاونية ليست لغرض ربحية تجارية مفرطة «ملر»، بل لتغطي بدخلها كل مصاريفها الإدارية والتشغيلية والمصرفية) ولتصبح قطاعاً خاصاً وطنياً لخلق فرص عمل وإنتاجية وطنية، والمساهمة في سد الاحتياجات الوطنية الأولية من سلع وخدمات وبها نخلق فرص عمل لعشرات الآلاف من الوظائف للمواطنين وأصحاب الهمم والمتقاعدين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً