إخوان الأردن يستغلون إضراب المعلمين للتصعيد

إخوان الأردن يستغلون إضراب المعلمين للتصعيد

رافق إضراب المعلمين في الأردن، الذي دخل أسبوعه الثالث، التلويح بصدام محتمل بين الدولة وتنظيم الإخوان المتهم بالوقوف وراء الإضراب. وقالت مصادر ، إن “تنظيم الإخوان غير المرخص ممثلاً في المراقب العام عبد الحميد الذنيبات، هدد الدولة علناً في الساعات الماضية باجراءات إذا لم تتخذ أي قرارات جديدة لفائدة الجماعة على خلفية إضراب المعلمين”.وأوضحت المصادر، أن…




معلمون أردنيون يشاركون في الإضراب (أرشيف)


رافق إضراب المعلمين في الأردن، الذي دخل أسبوعه الثالث، التلويح بصدام محتمل بين الدولة وتنظيم الإخوان المتهم بالوقوف وراء الإضراب.

وقالت مصادر ، إن “تنظيم الإخوان غير المرخص ممثلاً في المراقب العام عبد الحميد الذنيبات، هدد الدولة علناً في الساعات الماضية باجراءات إذا لم تتخذ أي قرارات جديدة لفائدة الجماعة على خلفية إضراب المعلمين”.

وأوضحت المصادر، أن مسؤولين رسميين التقوا الذنيبات لحث نقابة المعلمين على وقف الإضراب، بدل تحريضها على الاستمرار في لي ذراع الدولة، لكن الأخير أبلغ المسؤولين أن لغة التهديد لم تعد تخيف التنظيم.

ويعتقد الذنيبات أن التنظيم لا يستمد قوته من مقراته التي تهدد الدولة بإغلاقها، وإنما من المجتمع.

ويسود اعتقاد كبير بين المسؤولين، وعدد كبير من المراقبين والمواطنيين بأن تنظيم الإخوان يقف خلف أزمة المعلمين خاصةً أن الرجل الأول الذي يقود الإضراب هو ناصر النواصرة، وهو محسوب على الحركة الإسلامية ويشغل موقع نائب النقيب.

ويرى المراقبون، أن تشدد الدولة في الاستجابة لمطالب المعلمين، سبب الاقتناع بوقوف الإخوان وراء حراك المعلمين، في ظل التصريحات التي صدرت عن النواصرة.

وكان النواصرة هدد بتحويل مطالب المعلمين إلى مطالب أخرى لم يحددها، إذات تأخرت استجابة الدولة، بعد الأحداث التي رافقت الوقفة الاحتجاجية في عمان.

وكان المراقب العام السابق لتنظيم الإخوان في الأردن، همام سعيد، صرح علناً في مؤتمر للإخوان في تركيا بتضامنه مع المعلمين وتحميل الحكومة مسؤولية الأزمة.

وقال الأمين العام لحزب “جبهة العمل الإسلامي” مراد العضايلة من جهته، إن الحكومة فاقمت الأزمات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية، وفشلت في تقديم أي خطة نهوض في أي من هذه المجالات.

وبات وقوف الإخوان خلف الإضراب واضحاً، بعدما هدد المتحدث باسم نقابة المعلمين اليوم بـ”ثورة” في تصعيد صريح ضد الحكومة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً