ندى.. الطفلة التي أبكت ملايين الجزائريين

ندى.. الطفلة التي أبكت ملايين الجزائريين

كانت الطفلة ندى (6 سنوات) في غاية في النباهة والذكاء، لدرجة أنها حفظت أجزاء مهمة من القرآن، كما أنها كانت مُولعة بالرسم، حيث كانت دائماً تنشر رسوماتها في حساب أبيها في فيسبوك، ما أثار إعجاب الآلاف من متتبعي صفحات والدها، وكانت هذه الطفلة تحب التنزه لالتقاط صور ترسمها بعد ذلك، وفجأة بينما كانت تلعب تتعرض…

كانت الطفلة ندى (6 سنوات) في غاية في النباهة والذكاء، لدرجة أنها حفظت أجزاء مهمة من القرآن، كما أنها كانت مُولعة بالرسم، حيث كانت دائماً تنشر رسوماتها في حساب أبيها في فيسبوك، ما أثار إعجاب الآلاف من متتبعي صفحات والدها، وكانت هذه الطفلة تحب التنزه لالتقاط صور ترسمها بعد ذلك، وفجأة بينما كانت تلعب تتعرض للسعة عقرب كانت كافية لوضع حد لحياتها بعد سويعات قليلة، ورغم محاولات إنقاذهافي مستشفى بوسعادة إلا أن إرادة الله كانت الأسرع ولفظت أنفاسها الأخيرة.

ألهب خبر وفاة الطفلة ندى موقع التواصل الاجتماعي، حيث أبكت الملايين الذين لم يصدقوا رحيل هذه الطفلة الرسامة، حيث تلقت العائلة العزاء من الملايين عبر صفحات «فيسبوك»، كما شهد مكان عزاء العائلة، ولمدة أسبوع توافد المعزين من كل مكان وبالآلاف.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً