«لوحة سلمان».. هدية فنان إماراتي للمملكة

«لوحة سلمان».. هدية فنان إماراتي للمملكة

ترجم الفنان التشكيلي ومصمم المجوهرات الإماراتي محمد جاسم محمد، من إمارة الفجيرة، مشاعر الحب التي يحملها للسعودية وملكها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، احتفاءً بيوم المملكة الوطني، بعمل فني حمل صورة الملك سلمان، باستخدام 8049 مسماراً، حيث أهدى هذا العمل، كما يبين في حديثه لـ«البيان»، إلى المملكة في مناسبة الاحتفال…

ترجم الفنان التشكيلي ومصمم المجوهرات الإماراتي محمد جاسم محمد، من إمارة الفجيرة، مشاعر الحب التي يحملها للسعودية وملكها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، احتفاءً بيوم المملكة الوطني، بعمل فني حمل صورة الملك سلمان، باستخدام 8049 مسماراً، حيث أهدى هذا العمل، كما يبين في حديثه لـ«البيان»، إلى المملكة في مناسبة الاحتفال بيومها الوطني الـ89، مبيناً أنه استغرق في العمل على هذه اللوحة 26 يوماً عاشها في تحدٍّ ومتعة وتحسب لعدم تمكنه من إنهاء عمله بالوقت المحدد: في ال 23 من سبتمبر، ليهديه إلى المملكة وشعبها تعبيراً عن الحب والامتنان، في يوم احتفئها بيومها الوطني.

alt

تصميم

يهوى محمد جاسم، الى جنب التشكيل، التصميم، فهو يصمم المجوهرات المستوحاة من بيئة الإمارات في خطوة اعتبرها جريئة، حيث أراد من خلالها أن يثبت أن الرجل قادر على أن يبدع في هذا المجال ولا يقتصر فيه الإبداع على المرأة، إذ واجه بداية نظرة غريبة لكونه رجلاً يدخل عالماً تختص به المرأة وهو تصميم المجوهرات، وأكد أن التصميم والرسم كفنيّن يخلتفان عن بعضهما، وأساسيات العمل الفني فيهما متباينة المقاسات، إضافة إلى أن التشكيل في فن رسم وتصميم المجوهرات عمل إبداعي مختلف.

رسالة

وخاطب الفنان الشباب المبدعين، في لقائه مع “البيان”، مؤكداً على ضرورة أن ينطلقوا في العوالم الإبداعية التي اختاروها ليبهروا العالم بما لديهم من مواهب وإبداعات، ونصحهم بألّا يخشوا الإعلان عن موهبتهم وإظهارها للعلن أياً كانت تلك الموهبة، فكل مبدع حباه الله بما يميزه عن غيره، واستثمر هو موهبته في التعبير عن حب الشعوب والأوطان ونبذ الكراهية والعنصرية، ويتمنى من خلال خطواته المستقبلية وطموحاته في مجال الفن أن يسهم في حركة تطوير الفن في الإمارات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً