ذياب بن محمد يشهد افتتاح مجلس الطوية في مدينة العين

ذياب بن محمد يشهد افتتاح مجلس الطوية في مدينة العين

شهد سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة النقل في أبوظبي مساء أمس الأول، افتتاح مجلس الطوية في مدينة العين، حيث تبادل سموه الأحاديث الودية مع أهالي المنطقة حول الأدوار التي تقوم بها المجالس في تاريخ وتراث أهل الإمارات من خلال ترسيخها منظومة اجتماعية متكاملة في التعاون والتضامن والتكاتف، كما كرم سموه كبار المواطنين …

emaratyah

شهد سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان رئيس دائرة النقل في أبوظبي مساء أمس الأول، افتتاح مجلس الطوية في مدينة العين، حيث تبادل سموه الأحاديث الودية مع أهالي المنطقة حول الأدوار التي تقوم بها المجالس في تاريخ وتراث أهل الإمارات من خلال ترسيخها منظومة اجتماعية متكاملة في التعاون والتضامن والتكاتف، كما كرم سموه كبار المواطنين من أهالي منطقة الطوية.
وقال سعيد محمد خلف الرميثي، رئيس لجنة مجلس الطوية في كلمة له بمناسبة افتتاح مجلس الطوية إن افتتاح مجلس الطوية يأتي في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة ومتابعة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، للتواصل بين أبناء الحي و إقامة الفعاليات والمناسبات المتنوعة.
وأكد الرميثي حرص صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان على أن يصبح المجلس ملتقى لجميع الأجيال كباراً وصغاراً، مشيراً إلى أن الهدف من إنشاء المجالس هو إحياء الموروث الشعبي وترسيخ العادات والتقاليد والتعاون والتكاتف والتآلف بين أبناء المنطقة الواحدة، وتبادل الأحاديث حول شؤون الحياة الاجتماعية والعمل على تعزيز روح الترابط بين أفراد المجتمع وتربية الأجيال على المبادئ والأخلاق الحميدة.
وأكد الرميثي أن تواصل الأجيال من خلال هذه المجالس يسهم في نقل خبرة الآباء والأجداد إلى الشباب وتعويد النشء على الاحتكاك واكتساب الخبرة من آبائهم وأجدادهم. وتوجه الرميثي بالشكر إلى العاملين في ديوان ولي عهد أبوظبي على جهودهم في إنشاء مجلس الطوية، معرباً عن أمله في تكاتف الجميع في دعم هذه المبادرة لتكون ملتقى لهم في أفراحهم ومناسباتهم و في الوقت نفسه مكان لقاء الشباب مع كبار المواطنين يستمعون منهم إلى تاريخهم وتجاربهم.
واعتبر أن تكريم كبار المواطنين يأتي استجابة لتوجيهات القيادة الحكيمة تقديراً لدورهم الفاعل في المجتمع وعرفاناً بما قدموه للمجتمع فهم فخرنا وقدوتنا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً