18 دار عبادة قائمة في أبوظبي تتسلّم الرُّخص القانونية لممارسة أعمالها

18 دار عبادة قائمة في أبوظبي تتسلّم الرُّخص القانونية لممارسة أعمالها

تصوير – نجيب محمد سلّمت دائرة تنمية المجتمع – أبوظبي، دور العبادة القائمة في الإمارة، البالغ عددها 18 دار عبادة لغير المسلمين، رُخَص ممارسة أعمالها، وذلك في حفل أقيم، اليوم، بفندق قصر الإمارات تحت شعار “دعوة للتآلف”.



تصوير – نجيب محمد

سلّمت دائرة تنمية المجتمع – أبوظبي، دور العبادة القائمة في الإمارة، البالغ عددها 18 دار عبادة لغير المسلمين، رُخَص ممارسة أعمالها، وذلك في حفل أقيم، اليوم، بفندق قصر الإمارات تحت شعار “دعوة للتآلف”.

وأكدت الدائرة أنها، بصفتها الجهة المنظمة لدور العبادة في أبوظبي، عملت على وضع الأطر القانونية والسياسات والإجراءات، التي تضمن لرعايا كل الديانات ممارسة شعائرهم الدينية بكل يسر وسلاسة، بما يتوافق مع القوانين والنظم المعمول بها في الدولة، ومن دون المساس بأصالة العادات والتقاليد الإماراتية، مشيرة إلى أنها التقت بكل القائمين على دور العبادة، والرموز الدينية من مختلف الديانات والطوائف، وتم تعريفهم بالشروط الواجب توافرها والسياسات الواجب اتباعها، لكي تتمكن دور العبادة الموجودة في الإمارة من الحصول على التراخيص لممارسة أعمالها.

ولفتت الدائرة إلى أن هذه الخطوة تعكس المساعي التي تنتهجها إمارة أبوظبي نحو تعزيز مبادئ الأخوة الإنسانية والمحبة والتآلف بين كل شرائح المجتمع، حيث سيسهم تسليم الرخص لدور العبادة في تعزيز سمعة الإمارة على المستويين الإقليمي والعالمي، باعتبارها داعية للسلام والتسامح والتعايش المشترك، كما تبرز في الوقت ذاته مدى الانسجام والاندماج المجتمعي الذي يتميز به مجتمع إمارة أبوظبي عبر تاريخه.

من جانبها، أنار عدد من دور العبادة لغير المسلمين مبانيها باللون الأخضر، منذ الخميس الماضي، احتفاءً بالجهود التي تبذلها دائرة تنمية المجتمع، بصفتها الجهة المنظمة لدور العبادة في إمارة أبوظبي.

وأشار ممثلو دور العبادة إلى أن ترخيص دور العبادة يعكس الرؤية السديدة للقيادة الرشيدة في دولة الإمارات، التي تحرص على إيلاء كل رعايا الأديان الأخرى كل الاهتمام والرعاية، كما تجسد هذه البادرة الإنسانية سماحة المجتمع الاماراتي، والقيم الأصيلة التي يتمتع بها، ما جعل أبوظبي نقطة جذب للعيش والاستقرار بها، مشيدين بالتناغم والانسجام اللذين يعيشهما مجتمع إمارة أبوظبي، وتميزه بالتنوع الديني والثقافي والسكاني.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً