مؤتمر بدبي يناقش أحدث التقنيات لعلاج تأخر الحمل

مؤتمر بدبي يناقش أحدث التقنيات لعلاج تأخر الحمل

ناقش مؤتمر الشرق الأوسط السنوي الثاني للخصوبة الذي انطلق في دبي أمس بمشاركة 400 طبيب ومختص، وتنظمه مراكز هيلث بلاس للإخصاب التابعة للمجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية، آخر المستجدات العلمية في مجال تشخيص وعلاج مشاكل تأخر الإنجاب والخصوبة.كشف محمد علي الشرفاء الحمادي، الرئيس التنفيذي لمجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية في أبوظبي عن اعتماد مبلغ 50 مليون …

emaratyah

ناقش مؤتمر الشرق الأوسط السنوي الثاني للخصوبة الذي انطلق في دبي أمس بمشاركة 400 طبيب ومختص، وتنظمه مراكز هيلث بلاس للإخصاب التابعة للمجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية، آخر المستجدات العلمية في مجال تشخيص وعلاج مشاكل تأخر الإنجاب والخصوبة.
كشف محمد علي الشرفاء الحمادي، الرئيس التنفيذي لمجموعة الشرقية المتحدة للخدمات الطبية في أبوظبي عن اعتماد مبلغ 50 مليون درهم لإنشاء مركزين جديدين لعلاج تأخر الحمل والإخصاب في جدة سيتم افتتاحه خلال الأسابيع المقبلة، وفي الرياض خلال العام المقبل بواقع 25 مليون درهم لكل مركز، مشيداً بالدور الذي تقوم به دائرة الصحة في أبوظبي، وهيئة الصحة بدبي ووزارة الصحة ووقاية المجتمع في توفير البيئة الملائمة لعمل مراكز الإخصاب والمنشآت الصحية الأخرى.
وقال مجد أبوزنط الرئيس التنفيذي لمراكز هيلث بلاس في أبوظبي إن المؤتمر استقطب نخبة من الخبراء العالميين، مشيراً إلى إجراء أكثر من 14000 دورة علاجية للإخصاب منذ افتتاح هيلث بلاس للإخصاب وبنسب نجاح عالية.
وقالت الدكتورة بهيرة الجيوشي، رئيسة المؤتمر واستشارية أمراض النساء والولادة والإخصاب في مركز هيلث بلاس للإخصاب في دبي: يحاضر في المؤتمر 7 خبراء، وتعقد ثلاث ورش عمل موجهة للأطباء وأخصائي مختبرات الإخصاب وعلم الأجنة.
وكشف الدكتور وليد سيد استشاري الإخصاب وعلاج العقم والمدير الطبي لمراكز هيلث بلاس للإخصاب في الإمارات عن نجاح المركز في أبوظبي في علاج مواطنة تعاني عدم الإنجاب، وذلك بحدوث الحمل وإنجاب طفل بعد 23 محاولة لأطفال الأنابيب غير ناجحة في عدد من المراكز داخل وخارج الدولة.
وأكد الدكتور وائل إسماعيل استشاري الإخصاب والمدير الطبي لمركز هيلث بلاس للإخصاب في دبي من خلال محاضرته أن الدراسات العالمية أكدت أن أخذ عينة من الجنين في اليوم الخامس من عملية التلقيح في المختبر وقبل إرجاعه إلى الرحم قد يزيد من نسبة نجاح عملية الزرع في الرحم مقارنة بما لو أخذت العينة في اليوم الثالث من عملية التلقيح، وأن ما يقرب من 50% من الحالات الخاضعة لعلاج الإخصاب تحتاج لأخذ عينة.
وقال الدكتور مارتن امهوف استشاري علاج تأخر الحمل في جامعة فيينا في النمسا إن حوالي 20% من الأزواج الذين يعانون مشاكل في الإخصاب يرجع سببه إلى تكسر الحامض.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً