82 % نسبة التوظيف بين خريجي جامعة زايد خلال 2018

82 % نسبة التوظيف بين خريجي جامعة زايد خلال 2018

نورة الكعبي: «الجامعة بصدد إطلاق ستة مراكز بحثية جديدة في هذا العام». كشفت وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة رئيسة جامعة زايد، نورة بنت محمد الكعبي، عن ارتفاع نسبة قابلية التوظيف بين خريجي جامعة زايد إلى 82% في 2018، بعد أن بات خريجو الجامعة محط إقبال واستقطاب من جهات العمل، مشيرة إلى أن «هذه الأرقام تبقى رغم…



نورة الكعبي:

«الجامعة بصدد إطلاق ستة مراكز بحثية

جديدة في هذا العام».

كشفت وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة رئيسة جامعة زايد، نورة بنت محمد الكعبي، عن ارتفاع نسبة قابلية التوظيف بين خريجي جامعة زايد إلى 82% في 2018، بعد أن بات خريجو الجامعة محط إقبال واستقطاب من جهات العمل، مشيرة إلى أن «هذه الأرقام تبقى رغم أهميتها تمثل جزءاً بسيطاً من الإمكانات والطاقات التي يمكن للجامعة تحقيقها وإنجازها».

جاء ذلك خلال كلمتها في افتتاح الملتقى السنوي (2019) لأسرة الجامعة، الذي عُقِد أول من أمس في مركز المؤتمرات بفرع الجامعة في أبوظبي، تحت شعار «طلبة اليوم قادة الغد».

وقالت الكعبي: «حققت جامعة زايد إنجازات كبيرة خلال الفترة الماضية، شملت قفزة نوعية في تصنيف (كيو أس) العالمي للجامعات من مستوى (701- 750) في عام 2018 إلى مستوى (651 – 700) في عام واحد، وكذلك في الإنتاجية البحثية، التي شهد مؤشرها ارتفاعاً ملحوظاً في مؤشر (سكوبس)، بزيادةٍ بلغت نسبتها 30% على العام الماضي، ليكون عام 2019 عام الإنتاج البحثي بتميز».

وأضافت أن «الجامعة في هذا العام بصدد إطلاق ستة مراكز بحثية جديدة في حرميها في شتى المجالات المعاصرة، من المدن الذكية إلى اللغة العربية في صونها والارتقاء بها، إضافة إلى خطط توسعة الحرمين الجامعيين في دبي وأبوظبي، لضمان أن تكون خدماتنا الأكاديمية موازية لاستيعاب الأعداد المتزايدة من الشريحة الشبابية».

وأكدت الكعبي أن جامعة زايد تبقى في رؤيتها الاستراتيجية ملتزمة بأن تكون الجامعة الرائدة في المنطقة للتميز في مجال الابتكارات التعليمية والبحثية، وتنمية المهارات القيادية الطلابية، مشيرة إلى أن أهدافها الاستراتيجية تأتي لتعزز هذه الرؤية الاستشرافية في إعداد جيل من الخريجين المؤهلين، وفي إنتاج ونشر الأبحاث العلمية ذات الجودة العالية، وترسيخ ثقافة الابتكار والإبداع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً