المحكمة العليا البريطانية تبت شرعية تعليق أعمال البرلمان

المحكمة العليا البريطانية تبت شرعية تعليق أعمال البرلمان

تأمل المحكمة العليا البريطانية إصدار قرارها بشأن تعليق أعمال البرلمان، الخطوة المثيرة للجدل التي قام بها رئيس الوزراء بوريس جونسون، مطلع الأسبوع المقبل كما أعلنت رئيستها بريندا هايل في ختام 3 أيام من جلسات الاستماع. وقالت هايل إن “المحكمة ستبت شرعية قرار رئيس الوزراء تعليق أعمال البرلمان، وأقرت في الوقت نفسه بأن هذه المسألة ليست سهلة”، وأضافت “لكننا نعلم…




المحكمة العليا البريطانية (أرشيف)


تأمل المحكمة العليا البريطانية إصدار قرارها بشأن تعليق أعمال البرلمان، الخطوة المثيرة للجدل التي قام بها رئيس الوزراء بوريس جونسون، مطلع الأسبوع المقبل كما أعلنت رئيستها بريندا هايل في ختام 3 أيام من جلسات الاستماع.

وقالت هايل إن “المحكمة ستبت شرعية قرار رئيس الوزراء تعليق أعمال البرلمان، وأقرت في الوقت نفسه بأن هذه المسألة ليست سهلة”، وأضافت “لكننا نعلم أيضاً أن هذا الملف يجب حله في أسرع وقت ممكن ونأمل أن نتمكن من إصدار قرارنا مطلع الأسبوع المقبل”.

وكان جونسون علق أعمال البرلمان البريطاني لـ 5 أسابيع مع السماح للنواب بالعودة فقط في 14 أكتوبر(تشرين الأول) المقبل، أي قبل نحو أسبوعين من موعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في 31 أكتوبر(تشرين الأول) المقبل.

وشدد جونسون الذي تولى السلطة في يوليو(تموز) الماضي، على أنها خطوة روتينية لإفساح المجال أمام حكومته لإطلاق برنامج تشريعي جديد الشهر المقبل، ولكن معارضيه وجهوا إليه اتهامات بمحاولة إسكات النواب الذين ينتقدون سياسته في مرحلة حساسة للبلاد وخصوصاً أن شروط خروج بريطانيا لا تزال غير أكيدة.

وشددت رئيسة المحكمة على أن القضية لا تتعلق بموعد وشروط خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وأن نتيجة هذه القضية لن تحدد ذلك، مشيرة إلى أنها تتعلق فقط بشرعية قرار رئيس الوزراء الطلب من جلالتها (الملكة إليزابيث الثانية) تعليق أعمال البرلمان في المواعيد المذكورة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً