معارض سوري :اللجنة الدستورية قد تمنع الحرب الطائفية

معارض سوري :اللجنة الدستورية قد تمنع الحرب الطائفية

قال عضو هيئة التفاوض السورية فراس الخالدي إن اللجنة الدستورية في سوريا، هي إعادة تشكيل للعملية السياسية، وخلق كيان جديد يُبنى عليه جيش وطني، لمنع أي حرب طائفية في سوريا، مشيراً إلى أن تركيا أرادت استغلال الزخم الدولي للإيهام بأنها وراء اتفاق تشكيل اللجنة الدستورية. وأوضح الخالدي أن اللجنة الدستورية، مدخل للعملية السياسية وجزء …




المعارض السوري فراس الخالدي (أرشيف)


قال عضو هيئة التفاوض السورية فراس الخالدي إن اللجنة الدستورية في سوريا، هي إعادة تشكيل للعملية السياسية، وخلق كيان جديد يُبنى عليه جيش وطني، لمنع أي حرب طائفية في سوريا، مشيراً إلى أن تركيا أرادت استغلال الزخم الدولي للإيهام بأنها وراء اتفاق تشكيل اللجنة الدستورية.

وأوضح الخالدي أن اللجنة الدستورية، مدخل للعملية السياسية وجزء منها، وإذا انطلق عملها فإنها استكون مبادرة جيدة، شرط الالتزام بقرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي حول سوريا.

وشدد السياسي السوري فراس الخالدي، على أن العملية السياسية مرتبطة بالمنطقة الآمنة التي تؤجج الوضع لأنها ستكون “ظلماً على ظلم” للمهاجرين إلى المنطقة التي تخدم المشروعين التركي والإيراني.

وأعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، اتفاق الأطراف السورية على تشكيل لجنة لإعداد دستور جديد للبلاد، في خطوة تعتبرها المنظمة الدولية مدخلاً أساسياً للعملية السياسية لحل النزاع المستمر منذ أكثر من 8 أعوام.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً