دبي تستضيف منتدى مستقبل الصناعات الغذائية 25 سبتمبر الحالي

دبي تستضيف منتدى مستقبل الصناعات الغذائية 25 سبتمبر الحالي

تستضيف مجموعة مصنعي الأغذية والمشروبات في دبي منتدى مستقبل الصناعات الغذائية الأول على المستوى الإقليمي، الذي يستقطب مطوري وقادة هذا القطاع، فضلاً عن خبراء صناعة الأغذية والمشروبات؛ حيث من المقرر أن يُعقد يومي 25 و26 سبتمبر (أيلول) الحالي في دبي. وبدعم من كبار القادة الإقليميين في قطاع صناعة الأغذية والمشروبات، سيحضر المنتدى: وزيرة دولة المسؤولة ملف الأمن الغذائي …




alt


تستضيف مجموعة مصنعي الأغذية والمشروبات في دبي منتدى مستقبل الصناعات الغذائية الأول على المستوى الإقليمي، الذي يستقطب مطوري وقادة هذا القطاع، فضلاً عن خبراء صناعة الأغذية والمشروبات؛ حيث من المقرر أن يُعقد يومي 25 و26 سبتمبر (أيلول) الحالي في دبي.

وبدعم من كبار القادة الإقليميين في قطاع صناعة الأغذية والمشروبات، سيحضر المنتدى: وزيرة دولة المسؤولة ملف الأمن الغذائي المستقبلي في الإمارات مريم المهيري، ومدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس “مواصفات” عبد الله عبد القادر المعيني، بالإضافة إلى رئيس مجلس إدارة مجموعة مصنعي الأغذية والمشروبات صالح لوتاه، والرئيس التنفيذي لمجموعة العوجان القابضة في المملكة العربية السعودية عبد الله عوجان؛ والمدير العام لشركة الأغذية والمشروبات في أوروبا، بلجيكا ميلا فريوين، والرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية في الإمارات طارق أحمد الوحيدي، والرئيس التنفيذي لشركة حلواني إخوان في السعودية ثامر التميريك، ونائب رئيس شركة بيبسيكو الشرق الأوسط في الإمارات نديم نقفور، و الرئيس التنفيذي لشركة دبي للمرطبات في الإمارات طارق السقا، ورئيس مجلس إدارة مصنع الإمارات للمكرونة أحمد باليوحة.

ووفاقأ لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، اليوم الخميس، سيناقش هذا المنتدى التدابير اللازمة للحفاظ على الابتكار في صناعة الأغذية والمشروبات.

ووفقًا للدراسة الاستقصائية الأخيرة التي أجرتها الشركات المصنعة للأغذية والمشروبات في دولة الإمارات العربية المتحدة، فإن قطاع الأغذية والمشروبات يُصنف ضمن أكثر ستة قطاعات سيتم تسليط الضوء عليها في استراتيجية دبي الصناعية لعام 2030. ويساهم قطاع الأغذية والمشروبات بنسبة تصل إلى أكثر من 70% من الاقتصاد الإماراتي من تجارة الجملة والتجزئة، بينما يساهم قطاع التصنيع ما نسبته 30%.

العادات الغذائية
وسيساعد منتدى مستقبل الأغذية والمشروبات في تحليل مختلف هذه العوامل نحو تسريع نمو هذا القطاع؛ بما في ذلك إسقاط الضوء على التغيرات الجذرية في العادات الغذائية للسكان، ورفع مؤشرات التوعية المجتمعية لدى الأفراد بالأنظمة الغذائية الصحية، والتغيير في نمط استهلاك الأفراد، وزيادة الدخل المتاح للفرد الواحد والزيادة الكلية في استهلاك الأغذية. تستدعي هذه العوامل الحاجة إلى وجود منصة لمجموعة من الخبراء للمساعدة في حل المشكلات الحرجة التي تواجه الشركات المصنعة للأطعمة والمشروبات.

من جهتها، قالت وزيرة دولة المسؤولة ملف الأمن الغذائي المستقبلي في الإمارات مريم المهيري: “تعد صناعة الأغذية والمشروبات في دولة الإمارات جزءاً لا يتجزأ من التنمية المستدامة في الدولة، حيث من المتوقع أن يرتفع عدد سكان دولة الإمارات الحالي البالغ 9.7 مليون نسمة إلى 11.5 مليون بحلول عام 2025، مما سيؤدي إلى زيادة في استهلاك الأغذية بنسبة 12% سنوياً. وعليه، فإن مكتب الدولة للأمن الغذائي، التابع لحكومة الإمارات العربية المتحدة، يلتزم بضمان توفير الموارد التي يحتاجها قطاع الأغذية والمشروبات لتلبية هذه الزيادة في الاستهلاك”.

وأضافت المهيري أن “مكتب الدولة للأمن الغذائي قد وضع استراتيجية وطنية للأمن الغذائي لتعزيز الأعمال التجارية في قطاع الزراعة وتنويع واردات قطاع الأغذية والمشروبات، والتي تبلغ حالياً حوالي 90%. تهدف هذه الاستراتيجية إلى تزويد قطاع الأغذية والمشروبات في الإمارات بنسبة أكبر من المنتجات المزروعة محلياً من خلال التقدم المبتكر في إنتاج الأغذية واستخدام التكنولوجيا الزراعية، بالإضافة إلى تقليل هدر الموارد وتشجيع الغذاء الصحي للسكان. إن منتدى الصناعات الغذائية منتدى قيّم يسمح للحكومة ولممثلي قطاع الأغذية والمشروبات بتبادل المعرفة والخبرات للمساعدة في تحقيق أهداف قطاع الأغذية والمشروبات”.

دور وطني
من جهته، أكد مدير عام هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس، عبد الله عبد القادر المعيني، أن الهيئة تؤدي دوراً وطنياً في دعم جهود الحكومة في مجال الأمن الغذائي في وضع المعايير وإصدار شهادات المطابقة الخاصة بالزراعة والمنتجات العضوية. مشيراً إلى أن الهيئة قد أنجزت نظام العلامة الإماراتية للزراعة المستدامة، والتي تعد أحد ركائز المنظومة الوطنية الشاملة للتمكين في إنتاج الغذاء المستدام، وتوظيف الابتكارات والتكنولوجيا الحديثة، وتعزيز الإنتاج المحلي.

وقال إن “هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس إضافة إلى أنها تستحدث وتتبنى الأنظمة واللوائح الفنية، والمواصفات القياسية، إيماناً منا بأنها أحد أهم نقاط التأثير في تعزيز عملية الإنتاج، وضمان الوفرة الغذائية في الأسواق. وقد أصدرت (مواصفات) ما يناهز 1250 مواصفة قياسية في قطاع الأغذية والزراعة، منها 716 لائحة فنية ذات علاقة”.

واعتبر أن تطوير اللوائح والمعايير الفنية في قطاع صناعة الأغذية والمشروبات سيقود المصنّعين إلى اعتماد أفضل الممارسات والإجراءات التي ستنعكس بدورها على جودة المنتجات، وتساعد على تحقيق تنوع المنتجين في الأسواق الوطنية.

تحول استهلاكي
من جهة أخرى، قال رئيس مجلس إدارة مجموعة مصنعي الأغذية والمشروبات في الإمارات صالح لوتاه، إن “احتياجات المستهلك تمر بمرحلة كبيرة من التحول والتطور، مع التركيز بشكل أكبر على الجوانب الصحية. حيث تتعاون الجهات التنظيمية والجهات الحكومية في قطاع الأغذية والمشروبات في الإمارات على ضمان مرور القطاع عبر هذه التحولات والتطورات، مما يجعله مركزاً غذائياً إقليمياً مميزاً”.

إلى ذلك، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية طارق أحمد الواحدي، “نعتقد أن مثل هذا المنتدى يمكن أن يجلب صانعي القرار في القطاعين العام والخاص لمناقشة وتحديد التدابير المستدامة التي تساهم في تحقيق أهداف الأمن الغذائي على المدى البعيد في الإمارات”.

وأضاف: “تأسست مجموعتنا على أساس الأمن الغذائي من أيام والدنا المؤسس الراحل، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، ونواصل على ذات الدرب لتعزيز قدراتنا الإنتاجية من خلال الابتكار في قطاع المياه والسلع الأساسية كالدقيق والغذاء، لضمان تقديمها للمستهلكين”.

وأضاف الواحدي: “نؤمن بأن الابتكار في هذا القطاع لا يقل أهمية عن المزيد من البحث والتطوير في صناعة الأغذية والمشروبات، من أجل تقديم مساهمة أكبر للأمن الغذائي القومي وتحسين صحة السكان. “

دعم عالمي
وتضم الجهات المستضيفة لهذا المنتدى العديد من مصنعي الأغذية والمشروبات بدولة الإمارات العربية المتحدة، ومن بين الداعمين الرسميين لهذا الحدث وزارة دولة للأمن الغذائي، وهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس “مواصفات” واتحاد صناعات الأغذية في الاتحاد الأوروبي. تشمل قائمة الشركاء الأساسيين: مجموعة أغذية، ودبي للمرطبات، ونستله، وبيبسيكو وشركة إفكو العالمية للأغذية. أما الجهات الراعية لهذا الحدث هي مزارع العين، وفريزلاند كامبينا، وشركةYellow Door Energy ، وشركةThe Food People ، و Tate & Lyle ، و SGS و Rakez.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً