الحبس والإبعاد لموظف يبيع إجازات مرضية بختم مسروق

الحبس والإبعاد لموظف يبيع إجازات مرضية بختم مسروق

قضت محكمة الجنايات في دبي بالحبس عاماً والإبعاد بحق كاتب خدمات (عربي)، يعمل في أحد المستشفيات في دبي، بعد إدانته باستغلال صلاحيات وظيفته في بيع إجازات مرضية للراغبين، مستخدماً ختماً سرقه من أحد الأطباء في المستشفى، وحدد تسعيرة يوم الإجازة بـ150 درهماً.

تواصل مع زبائنه عبر «واتس أب»

url


قضت محكمة الجنايات في دبي بالحبس عاماً والإبعاد بحق كاتب خدمات (عربي)، يعمل في أحد المستشفيات في دبي، بعد إدانته باستغلال صلاحيات وظيفته في بيع إجازات مرضية للراغبين، مستخدماً ختماً سرقه من أحد الأطباء في المستشفى، وحدد تسعيرة يوم الإجازة بـ150 درهماً.

وأفاد المتهم في تحقيقات النيابة العامة بأنه يعمل في المستشفى منذ نحو خمس سنوات في وظيفة كاتب خدمات ومحاسبة، ومن مهام وظيفته إدخال الإجازات المرضية واعتمادها، لافتاً إلى أنه دأب على تزوير الإجازات الطبية وبيعها للراغبين، إلى أن اكتشفت شرطة دبي أمره، وتم إعداد كمين له عن طريق مصدر طلب الحصول على إجازة، فتفاوض معه المتهم على منحه ثلاثة أيام مقابل 450 درهماً، بواقع 150 درهماً عن اليوم الواحد.

وأشار إلى أنه دخل إلى النظام عن طريق جهاز الكمبيوتر الخاص به، وتولى تعبئة النموذج، وحدد المرض بآلام أسفل الظهر، ثم مهره بختم طبيب عظام كان يعمل في المستشفى وتركه قبل نحو عامين، إذ وجد الختم في استقبال المستشفى، فقرر سرقته واستخدامه في جرائمه.

واعترف المتهم بأنه حرر نحو 40 إجازة مرضية لأشخاص مختلفين منذ أن بدأ في ارتكاب هذه الجرائم، مشيراً إلى أن كل من يرغب في الحصول على إجازة كان يتواصل معه عن طريق تطبيق «واتس أب». وضُبطت في سيارته 26 إجازة مرضية، منها 11 إجازة مختومة، و15 إجازة غير مختومة.

من جهته، قال شاهد من قسم مكافحة الفساد الإداري إن معلومات موثوقة المصدر وردت عن قيام المتهم بطلب رشوة من العملاء مقابل إصدار إجازات مرضية لهم، بمبالغ مالية متفاوتة، إذ يتعرف إلى المراجعين، ويتبادل الهواتف معهم، ويخبرهم بأن باستطاعته إصدار إجازات مرضية لهم بمقابل، لافتاً إلى أنه تم التأكد من صحة المعلومات، وبناءً عليه تم إعداد كمين له، وضبطه في حالة تلبس، بعد استصدار إذن من النيابة العامة التي أحالته إلى محكمة الجنايات، فقضت بحبسه عاماً مع الإبعاد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً