قبول 450 طالبا في جامعة الخليج الطبية بعجمان

قبول 450 طالبا في جامعة الخليج الطبية بعجمان

أعلنت جامعة الخليج الطبية في عجمان عن قبول 450 طالب وطالبة مطلع الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 2019/2020، وذلك بعد إجراء الفرز للمتقدمين حسب معايير وشروط القبول وترتيب الرغبات والمقاعد المتاحة.




أعلنت جامعة الخليج الطبية في عجمان عن قبول 450 طالب وطالبة مطلع الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 2019/2020، وذلك بعد إجراء الفرز للمتقدمين حسب معايير وشروط القبول وترتيب الرغبات والمقاعد المتاحة.

ورحب مدير الجامعة البروفيسور الدكتور حسام حمدي بالفوج الجديد من الطلبة وذويهم في الحفل الرمزي الذي أقامته الجامعة باسم “المعاطف البيضاء” بحضور الدكتور محيّ الدين ثومبي، مؤسس ورئيس الجامعة، والبروفيسور حسام حمدي، مدير الجامعة، وأعضاء من الهيئتين الإدارية والتدريسية وذوي الطلبة.

وأدى الطلبة قسم يرتبط بالقيم والسلوك المهني عند التحاقهم بدراسة المهن الطبية، ما يمثل نقطة بداية مسيرتهم المهنية في مجال الرعاية الصحية. مشيراً الى أن ارتدائهم المعاطف البيضاء يعني التزامهم المهني تجاه مرضاهم الذين يضعون ثقتهم بهم.

وقال: “إن قبول الطلبة يؤكد تميزهم وتفوقهم، وإن انتماءهم لأسرة هذه الجامعة يساهم في تحقيق رؤيها لإعداد قادة مؤهلين بالمعارف والمهارات بهوية وطنية ومعايير عالمية.

وأضاف البروفيسور حمدي: “نعيش اليوم في عالم يشهد تطورات وتغيرات بخطى متسارعة، ولا أحد يستطيع تخيل كيف سيكون العالم عند تخرجكم في العام 2025، ولكن المبادئ الأخلاقية الأساسية ستبقى الدليل المرشد لحياتكم المهنية، حيث ستضعون مصلحة المرضى في المرتبة الأولى في قائمة أولوياتكم، فيما تواصلون العمل على الارتقاء أنفسكم لتكونوا مهنين يتمتعون بالمصداقية”.

وشدد البروفيسور حمدي خلال الحفل على أهمية التواصل البشري في المهن الطبية، لا سيما وأن المريض والأطباء والممرضين وكافة العاملين في مجال الرعاية الصحية هم من بني البشر، كما أكد على ضرورة التحلي بروح الفريق الواحد بما يعود بالمنفعة على صحة المرضى ويضع مصلحته في المرتبة الأولى، كما يزرع الطُمأنينة والثقة في قلوب عائلاتهم. مشدداً على أن تحقيق رسالة الجامعة وأهدافها يكمن في صناعة جيل يقود مواكب العلم والتطور قي الحقل الطبي والصحي.

من جانبه، قال الطالب الإماراتي عبد الله شرف من دبي، أن اختياره لجامعة الخليج الطبية جاء بعد بحث مطوّل على الإنترنت وجد أن الجامعة واحدة من أفضل وأقوى الجامعات على مستوى الدولة والمنطقة، مضيفاً أن سمعة الجامعة القوية من حيث تبنيها لكل ما هو جديد في مجال التعليم الطبي كان لها كذلك الدور الكبير في قرار انضمامه لها.

وأشار الطالب عبد الله إلى أن المعطف الأبيض الذي تسلمه اليوم ليس مجرد قطعة قماش هو رمزاً وعهداً يقطعه على نفسه ليحافظ على أرواح الناس ويضع صحتهم ومصلحتهم فوق كل اعتبار مضيفاً انه شعر من خلال كلمة مدير الجامعة بأنه سيكون يوماً ما أملاً للمريض عبر التواصل الإنساني والعمل من خلال فريق.

بينما عبرت الطالبة الإماراتية فاطمة المرزوقي عن فخرها بأن تكون من ضمن طلبة الجامعة مضيفةً أن معطفها الأبيض يختصر طموحها بأن تتعلم وتتميز لتكون أحد سواعد التطوير في بلدها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً