اسباب فتق الرئة وطرق علاجها

اسباب فتق الرئة وطرق علاجها

اسباب فتق الرئة وطرق علاجها من الامور الصحية التي قلما يتم الحديث عنها، ربما لان فتق الرئة من الحالات القليلة لكنها لا تقل خطورة عن الامراض الاخرى التي تتعرض لها الرئة. وبحسب موقع “ويب طب”، فان فتق الرئة هو كناية عن بروز جزء من الرئة خارج جدار الصدر عبر فتحة تتواجد بين الاضلاع، فوقها أو …

اسباب فتق الرئة وطرق علاجها من الامور الصحية التي قلما يتم الحديث عنها، ربما لان فتق الرئة من الحالات القليلة لكنها لا تقل خطورة عن الامراض الاخرى التي تتعرض لها الرئة.

وبحسب موقع “ويب طب”، فان فتق الرئة هو كناية عن بروز جزء من الرئة خارج جدار الصدر عبر فتحة تتواجد بين الاضلاع، فوقها أو تحتها.

وفي كثير من الحالات يكون النتوء في الصدر عبر فتحة بين الاضلاع. اما في الشكل أقل انتشاراً، فان النتوء يكون في العنق أعلى القفص الصدري وعظمة الترقوة، وفي حالات معدودة ونادرة، يكون النتوء اسفل القفص الصدري والحجاب الحاجز.

اسباب فتق الرئة

يمكن ان يصاب الانسان بفتق الرئة نتيجة العديد من الاسباب وعوامل الخطر وهي على الشكل التالي:

• حدوث كسور في الاضلاع او اية اصابة اخرى.

• عملية جراحية لعلاج عيوب في الصدر.

• ارتفاع الضغط داخل الصدر.

• وهن العضلات الوربية.

علاج فتق الرئة

عادة ما يتم علاج فتق الرئة عن طريق اصلاح الفتحة في جدار الصدر في جراحة محددة من قبل الطبيب المختص.

امراض الرئة واعراضها

تجدر الاشارة الى ان الرئة عرضة للعديد من الامراض التي يمكن ان تكون بسيطة او خطيرة حسب نوعها ومضاعفاتها.

ومن ابرز هذه الامراض:

• التهاب القصبات الهوائية المزمن: وهو عبارة عن تهيج القصبات الهوائية والتهابها نتيجة التدخين بصورة خاصة.

• النفاخ الرئوي: وهو ضعف الحويصلات الهوائية وتلفها نتيجة التدخين في اغلب الاحيان.

• داء الانسداد الرئوي المزمن: من الامراض التي تصيب المدخنين بشكل رئيسي ويتسبب بمعاناة الشخص من صعوبة التنفس.

• الالتهاب الرئوي: الذي يحدث نتيجة الإصابة بالعدوى البكتيرية او الفيروسية او الفطرية.

• الربو: من امراض الرئة المزمنة ويصاب به عدد كبير من الناس حول العالم خصوصا الاطفال.

• متلازمة قصور التنفس الناتج عن البدانة.

• التليف الرئوي: وهو زيادة سماكة النسيج الرئوي وتصلبه، ما يؤدي لزيادة خطر اصابة الرئتين بالعدوى والمضاعفات الأخرى كالسرطان.

• الغرناوية أو داء الساركويد: ويحدث نتيجة مهاجمة جهاز المناعة للجسم بشكل خاطئ بعد استنشاقه للمواد الغريبة من الهواء، والنساء اكثر عرضة للاصابة بهذا المرض.

• الانصباب الجنبي أو الارتشاح البِلوري: وهو حالة من عند عامة الناس على أنّه تراكم الماء على الرئتين، وقد يصاب المرء بهذا المرض نتيجة العدوى، أو كاحدى مضاعفات بعض الأمراض كأمراض الكلى والكبد، ومرض القلب الاحتقاني، والانصمام الرئوي، وأمراض المناعة الذاتية، والتهاب المفاصل الروماتويدي.

• توسع القصبات: نتيجة تكرار الاصابة بالعدوى غالباً، وأكثر ما يشكو منه المصاب السعال الدائم المصحوب بكمية كبيرة من البلغم.

• التليف الكيسي: ويحدث نتيجة تراكم المخاط بشكل لا يمكن للجسم التخلص منه كما في الوضع الطبيعي، ويترتب عليه تكرار إصابة المريض بالالتهابات الرئوية والتهابات القصبات الهوائية.

• السل الرئوي.

• متلازمة الضائقة التنفسية الحادة.

• الانصمام الرئوي.

• سرطان الرئة: وغالباً ما يحدث بسبب التدخين.

• فرط ضغط الدم الرئوي: وهو ارتفاع ضغط الدم في الشرايين التي تحمل الدم من القلب إلى الرئتين.

• الإنفلونزا: وتحدث نتيجة تعرض الجسم لأحد الفيروسات المسببة لها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً