مستشار سابق للجيش الليبي: ترامب مقتنع بأن الحسم العسكري أساس الحل

مستشار سابق للجيش الليبي: ترامب مقتنع بأن الحسم العسكري أساس الحل

قال المستشار السابق للجيش الليبي رمزي الرميح إن أي عملية سياسية في ليبيا لن ترى النور في وجود مليشيات مسلحة، وفي وجود 30 مليون قطعة سلاح في البلاد منذ 17 فبراير(شباط) 2011. وأوضح الرميح أن انتخابات المؤتمر الوطني في 2012، كانت مهزلة ولم يتجاوز التصويت فيها 10 % من الشعب الليبي، وسيطر عليها الإخوان، وفي انتخابات 2014 لم تفز أغلبية بثقة …




المستشار الليبي رمزي الرميح (أرشيف)


قال المستشار السابق للجيش الليبي رمزي الرميح إن أي عملية سياسية في ليبيا لن ترى النور في وجود مليشيات مسلحة، وفي وجود 30 مليون قطعة سلاح في البلاد منذ 17 فبراير(شباط) 2011.

وأوضح الرميح أن انتخابات المؤتمر الوطني في 2012، كانت مهزلة ولم يتجاوز التصويت فيها 10 % من الشعب الليبي، وسيطر عليها الإخوان، وفي انتخابات 2014 لم تفز أغلبية بثقة الشعب الليبي، وبعد 5 أعوام، أصبح واضحاً للجميع أنه لا حديث عن عملية سياسية إلا بعد الحسم العسكري، الذي أصبح مصطلحاً متداولاً في المحافل الدولية، وعند دول صانعة القرار.

وشدد المستشار الليبي السابق أن الرئيس الأمريكي وصل إلى قناعة بضرورة الحسم العسكري وأعطى تعليماته لمندوب بلاده في الأمم المتحدة ومجلس الأمن، بإجهاض أكثر من مشروع بريطاني لعرقلة الجيش الليبي، ما يعكس تنامي التوافق الدولي على أنه لا حلاً سياسياً في ليبيا إلا بعد القضاء على الإرهابيين وإنهاء الفوضى في البلاد.

وأشار الرميح إلى أنه من العبث أن يتحدث غسان سلامة عن حل سياسي في ظل الأوضاع الراهنة، قبل توحيد المؤسسة العسكرية والتشريعية وتكليف حكومة تكنوقراط بالاعداد لانتخابات رئاسية وبرلمانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً