حراك محدود لـ”السترات الصفراء” في المدن الفرنسية

حراك محدود لـ”السترات الصفراء” في المدن الفرنسية

تظاهر بضعة آلاف من حركة “السترات ال مصفر” في عدد من المدن الفرنسية اليوم السبت، كما في مونبيلييه، حيث اندلعت صدامات وأحرقت سيارة للشرطة. ومنذ منتصف نوفمبر (تشرين الثاني) 2018، تظاهر مئات آلاف الفرنسيين تجاوباً مع حراك “السترات الصفر” الرافضين لسياسة الرئيس ايمانويل ماكرون الاجتماعية.وفي مونبيلييه السبت، حاول متظاهرون التجمع بعد الظهر وراوح عددهم بين 1500 وثلاثة …




جانب من احتجاجات السترات الصفراء في فرنسا (أرشيف)


تظاهر بضعة آلاف من حركة “السترات ال مصفر” في عدد من المدن الفرنسية اليوم السبت، كما في مونبيلييه، حيث اندلعت صدامات وأحرقت سيارة للشرطة.

ومنذ منتصف نوفمبر (تشرين الثاني) 2018، تظاهر مئات آلاف الفرنسيين تجاوباً مع حراك “السترات الصفر” الرافضين لسياسة الرئيس ايمانويل ماكرون الاجتماعية.
وفي مونبيلييه السبت، حاول متظاهرون التجمع بعد الظهر وراوح عددهم بين 1500 وثلاثة آلاف بحسب المنظمين. واندلعت حوادث في وسط المدينة وتم استخدام الغاز المسيل للدموع.
وغطى دخان كثيف شارعاً تجارياً في المدينة فيما احرقت سيارة للشرطة.
وحضر عدد لا بأس به من المتظاهرين في بداية التجمع، وقالت المتظاهرة أوديل “إنها عودة السترات الصفر”.
وتجاوب هؤلاء مع دعوة “وطنية” إلى التظاهر في مونبيلييه التي شهدت تعبئة قوية منذ بدء الحراك.
وفي روان، حيث منع أي تجمع في وسط المدينة، اندلعت صدامات خلال تظاهرة “السترات الصفر” التي تلقت دعماً من أكبر نقابة عمالية.
وفي تولوز، شارك المئات في التظاهرة وبدت المشاركة أكبر من الاسابيع السابقة. وقال فرانسيس: “من الطبيعي أن يأتي عدد أكبر، الحراك يستعيد عافيته ولم يمت أبداً”.

وتظاهر نحو 650 شخصاً وفق الشرطة و1500 بحسب المنظمين في ليل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً