هونغ كونغ تتأهب لـ “أسوأ” احتجاجات

هونغ كونغ تتأهب لـ “أسوأ” احتجاجات

تتأهب هونغ كونغ لمزيد من المظاهرات في مطلع الأسبوع، مع تهديد المحتجين بتعطيل وسائل النقل إلى المطار، بعد أن أخفق سحب زعيمة المدينة كاري لام، مشروع قانون مثير للجدل لتسليم المشتبه بهم إلى الصين في إرضاء بعض النشطاء. ويخطط المحتجون لإغلاق حركة المرور إلى المطار الدولي بالمدينة، السبت، بعد أسبوع من تعطيل آلاف المتظاهرين وسائل النقل حيث وقعت بعض…




مواجهات بين الشرطة ومتظاهرين في هونغ كونغ (أرشيف)


تتأهب هونغ كونغ لمزيد من المظاهرات في مطلع الأسبوع، مع تهديد المحتجين بتعطيل وسائل النقل إلى المطار، بعد أن أخفق سحب زعيمة المدينة كاري لام، مشروع قانون مثير للجدل لتسليم المشتبه بهم إلى الصين في إرضاء بعض النشطاء.

ويخطط المحتجون لإغلاق حركة المرور إلى المطار الدولي بالمدينة، السبت، بعد أسبوع من تعطيل آلاف المتظاهرين وسائل النقل حيث وقعت بعض أسوأ أعمال العنف منذ تصاعد الاضطرابات قبل نحو ثلاثة أشهر.

وفي إعلان بصحيفة ساوث تشاينا مورنينج بوست، اليوم الجمعة، حثت سلطات المطار المحتجين على “عدم تعطيل سفر عشرات الآلاف الذين يستخدمون المطار يومياً”.

وفي كلمة تلفزيونية مسجلة، الأربعاء، أعلنت لام سحب مشروع قانون تسليم المشتبه بهم إلى الصين. وسحب مشروع القانون هو أحد المطالب الخمسة للمحتجين المطالبين بالديمقراطية على الرغم من أن الكثير من المحتجين قالوا، إن “تلك الخطوة غير كافية ومتأخرة للغاية”.

وتشمل المطالب الأربعة الأخرى للمحتجين الكف عن استخدام كلمة “شغب” لوصف التجمعات الحاشدة، وإطلاق سراح جميع المحتجين المحتجزين، وفتح تحقيق مستقل في سلوك الشرطة الذي يعتبرونه وحشياً، ومنح أبناء هونج كونج الحق في اختيار قادتهم بطريقة ديمقراطية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً