سلطان يُطلق مشروعه لتوظيف المواطنين

سلطان يُطلق مشروعه لتوظيف المواطنين

أطلق صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، مشروعه التنموي الجديد «مشروع الشيخ سلطان القاسمي لتوظيف المواطنين»، ووجه سموه بتنفيذ المرحلة الأولى منه، وتستهدف عدداً من خريجي التخصصات التربوية للتعيين في المدارس الخاصة بالإمارة عن طريق هيئة الشارقة للتعليم الخاص، مع الحصول على كافة امتيازات موظفي حكومة الشارقة، وذلك ضمن 400 وظيفة استحدثها …

emaratyah

أطلق صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، مشروعه التنموي الجديد «مشروع الشيخ سلطان القاسمي لتوظيف المواطنين»، ووجه سموه بتنفيذ المرحلة الأولى منه، وتستهدف عدداً من خريجي التخصصات التربوية للتعيين في المدارس الخاصة بالإمارة عن طريق هيئة الشارقة للتعليم الخاص، مع الحصول على كافة امتيازات موظفي حكومة الشارقة، وذلك ضمن 400 وظيفة استحدثها سموه قبل أيام، للتعيين هذا العام. كما وجه سموه بتعيين 54 باحثاً عن العمل من الجنسين في القيادة العامة لشرطة الشارقة، على الملاك المدني.
أعلن ذلك الدكتور طارق سلطان بن خادم، عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، رئيس دائرة الموارد البشرية، في مداخلة هاتفية عبر برنامج «الخط المباشر» الذي يبث عبر أثير إذاعة وتلفزيون الشارقة، مع الإعلامي أحمد سلطان، قائلاً: «أطلق صاحب السمو حاكم الشارقة مشروعه التنموي الجديد والأول على مستوى الدولة «مشروع الشيخ سلطان القاسمي لتوظيف المواطنين»، ووجه بتنفيذ المرحلة الأولى منه، وهي استهداف عدد من خريجي التخصصات التربوية للتعيين في المدارس الخاصة في الإمارة، عن طريق هيئة الشارقة للتعليم الخاص، مع الحصول على كافة امتيازات موظف حكومة الشارقة، وذلك ضمن 400 وظيفة استحدثها سموه قبل أيام للتعين هذا العام».
و أضاف: «المشروع يعده صاحب السمو حاكم الشارقة منذ فترة طويلة، والآن أعلن عنه في الوقت المناسب لتعيين الخريجين التربويين، فالهدف الأساسي لسموه، هو التنمية المجتمعية، وأن يكون لأبنائنا وبناتنا في المستقبل دور أكبر في دولتنا العظيمة؛ دولة الإمارات العربية المتحدة، وفي إمارة الشارقة خاصة. وهذا المشروع امتداد لما يقوم به صاحب السمو حاكم الشارقة، من اهتمام ببناء الأسرة والمجتمع، وتوفير الحياة الكريمة لهما، ومتطلبات الحياة الكافية ليعيش ابن وابنة سلطان معيشة لائقة بهما وراقية وسخية، تحفظ لهما كرامتهما في الإمارة وفي الدولة».
تابع رئيس دائرة الموارد البشرية: «سيتم خلال المرحلة الأولى للمشروع الكبير والأول على مستوى الدولة (مشروع الشيخ سلطان القاسمي لتوظيف المواطنين)، تعيين أكثر التخصصات تسجيلاً في بنك المعلومات لدى دائرة الموارد البشرية في الإمارة، وهم خريجو كلية الدراسات الاجتماعية، والدراسات الإسلامية، واللغة العربية، ولدينا حالياً أكثر من 1000 خريج وخريجة تربويين في بنك معلومات إمارة الشارقة، منهم القدامى وحديثو التخرج، وأعدادهم في ازدياد.
ويعد التعيين في وزارة التربية والتعليم مخرجاً لهم، ولكن قليل من يتم تعيينهم فيها وفي الوزارات الأخرى، ونحن دائماً لدينا هاجس توظيف أبنائنا وبناتنا واستقرارهم».
وأوضح أنه في ضوء ذلك «وجّه سموه بإيجاد تعيينات لهم في مدارس هيئة الشارقة للتعليم الخاص، بعد أن ندربهم ونؤهلهم، فلدينا برامج تدريبية بالتنسيق مع جامعة الشارقة على أيادي أساتذة ودكاترة متخصصين، تمنح شهادة «دبلوم» تمتد دراسته لعام أوعامين، ولكن الخريج الجاهز للتعيين ومن يجتاز مرحلة «اختبار المتميز» سيتم توظيفه هذا العام في المدارس الخاصة في الشارقة عن طريق الهيئة، مع الحصول على كافة الامتيازات التي يحصل عليها موظفو حكومة الشارقة، كالتأمين الصحي، والاشتراك في صندوق الشارقة للمعاشات، وغيرها من الامتيازات».
وأضاف ابن خادم: «كما وجه صاحب السمو حاكم الشارقة، بتعيين 54 باحثاً عن عمل، من خريجي الثانوية العامة والجامعيين، من الجنسين، في القيادة العامة لشرطة الشارقة على الملاك المدني. وتشمل هذه الوظائف عدة تخصصات، منها الفنية والإدارية، كالعلاقات العامة والسكرتارية، وقريباً بإذن الله ستتوفر لدينا القوائم والتخصصات المطلوبة، وسيتم إجراء مقابلات التوظيف. على أن يتم التعيين بعد التدريب والتأهيل بدورات وبرامج مكثفة».
واختتم د. طارق بن خادم حدثه قائلاً: «نتقدم إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، بجزيل الشكر لما يقدمه لأبنائه وبناته. فكل مرة يفاجئنا سموه بفكرة أو مبادرة أو مشروع يرتقي بمجتمع إمارة الشارقة، وأبرز أولويات سموه التوظيف، وإيجاد باب رزق للشباب والشابات الباحثين الجدد عن عمل، ليمكنهم من بناء أسر جديدة، وضمان المعيشة الرغدة لهم بإذن الله. ونقول لأبنائنا الباحثين عن عمل، سواء في المنطقة الشرقية أو المنطقة الوسطى أو مدينة الشارقة: أبشروا بالخير.. بإذن الله الوظائف والأوامر والتوجيهات قادمة، وسيأتي الدور على الجميع».

رد الدين

وقال اللواء سيف الزري الشامسي، القائد العام لشرطة الشارقة، في مداخلة هاتفية عبر البرنامج: «نتوجه بالشكر والتقدير والامتنان إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، على متابعة سموه ومكارمه السخية للقيادة العامة لشرطة الشارقة، حيث تمت هذه المكرمة خلال 24 ساعة، باتصال هاتفي تلقيته من سموه، اطلع خلاله على حاجة القيادة في شغل وظائفها الشاغرة، فأجاب سمو ب«تم»، واليوم تلقى الأخ الدكتور طارق بن خادم، رئيس دائرة الموارد البشرية، هذا التوجيه الكريم».
وأضاف القائد العام لشرطة الشارقة: «نعاهد صاحب السمو حاكم الشارقة، على أن نستمر في تقديم الخدمات الأمنية بأرقى المستويات، وهذا يضعنا في تحدٍ كبير خلال المرحلة المقبلة، علماً بأنني كنت متفائلاً بشكل كبير بأنه ستأتينا مكرمة من صاحب السمو حاكم الشارقة، وأبلغت الزملاء في الاجتماع الأخير للقيادة العامة لشرطة الشارقة، وقلت لهم أتوقع مكرمة قريبة من صاحب السمو، ولكن لا أعلم ماهي.
وبحمد الله هذه المكرمة سخية، فهي لشرطة الشارقة، وفي نفس الوقت توفر فرص عمل للباحثين عنه، الذين نتمنى منهم ومن أنفسنا رد الدين لصاحب السمو حاكم الشارقة».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً