دراسة: التفاؤل وعلاقته بطول العمر

دراسة: التفاؤل وعلاقته بطول العمر

لطالما حذر الأطباء و المختصين من التشاؤم والاستسلام للفشل و الاكتئاب، وكثير من الدراسات ربطت بينها وبين ارتفاع الإصابة بعدد من الأمراض وحتى الوفاة المبكرة، ومن جانب آخر هاهي دراسة جديدة تربط بين تفاؤل وطول العمر وعلاقته بتحسين الصحة العامة. التفاؤل وبطول العمر: توصلت دراسة حديثة جرى نشر نتائجها في مجلة محاضر الأكاديمية الوطنية للعلوم إلى أن…

لطالما حذر الأطباء و المختصين من التشاؤم والاستسلام للفشل و الاكتئاب، وكثير من الدراسات ربطت بينها وبين ارتفاع الإصابة بعدد من الأمراض وحتى الوفاة المبكرة، ومن جانب آخر هاهي دراسة جديدة تربط بين تفاؤل وطول العمر وعلاقته بتحسين الصحة العامة.

التفاؤل وبطول العمر:

توصلت دراسة حديثة جرى نشر نتائجها في مجلة محاضر الأكاديمية الوطنية للعلوم إلى أن إحساس الشخص المستمر بالتفاؤل قد يزيد من احتمال أن يعيش عمراً أطول، والتفاؤل هو شعور نفسي يتميز بتوقعات مرتفعة لحدوث أشياء إيجابية، أو الاعتقاد بأن المستقبل سيكون أفضل.

تفاصيل الدراسة:

استخدم الباحثون بيانات دراستين سابقتين، اشتملتا على أكثر من 71 ألف رجل وامرأة، وجرت متابعتهم لمدة تتراوح بين 10-30 عاماً. قارن الباحثون بين الأنماط النفسية للمشاركين، وعلاقتها بخطر الأمراض المزمنة والوفاة المبكرة.

نتيجة الدراسة:

وجد الباحثون بأن الرجال والنساء الذين يتمتعون بطبيعة متفائلة يميلون للعيش لعمر أطول بنسبة 11-15%، وذلك بغض النظر عن المستوى التعليمي، أو الحالة الزوجية، أو غير ذلك من العوامل الاجتماعية أو الصحية المؤثرة.

وبحسب الباحثين، فإن هذه النتائج تسلط الضوء على أهمية التفاؤل كعامل نفسي يمكن تعديله، ويساعد في الجهود الرامية إلى تعزيز العمر الوسطي للإنسان، كما يمكن استخدامه كمؤشر في حساب المعدل الوسطي المتوقع لشخص بعينه.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً