اتهام آسيوي بقتل صديقه لخلافات شخصية

اتهام آسيوي بقتل صديقه لخلافات شخصية

«جنايات الشارقة» قررت تأجيل القضية إلى 23 سبتمبر لاستدعاء الشهود. نظرت محكمة جنايات الشارقة قضية شخص آسيوي متهم بقتل صديقه من جنسيته نفسها، طعناً بالسكين في ظهره، ما أدى إلى وفاته، بسبب خلافات شخصية.

url

«جنايات الشارقة» قررت تأجيل القضية إلى 23 سبتمبر لاستدعاء الشهود.

نظرت محكمة جنايات الشارقة قضية شخص آسيوي متهم بقتل صديقه من جنسيته نفسها، طعناً بالسكين في ظهره، ما أدى إلى وفاته، بسبب خلافات شخصية.

وتعود تفاصيل الواقعة، حسب أوراق القضية، عندما نشب شجار بين المتهم وصديقه في المنطقة الصناعية بالشارقة، بحضور بعض أصدقائهما، بسبب خلافات شخصية ومادية، تحولت إلى اعتداء بالأيدي وضرب بين الطرفين، وجلب المتهم سكيناً وطعن المجني عليه في ظهره طعنة نافذة أدت إلى وفاته، وبعدها تم التحقيق في الواقعة والقبض على المتهم وإحالته إلى القضاء. وواجهت المحكمة المتهم بالتهمة المنسوبة إليه، فأنكر الجريمة قائلاً إنه كان وقت وقوع المشاجرة موجوداً بين المجني عليه وأشخاص آخرين، لكنه لم يعتدِ عليه بأي صورة كانت، ولم يشارك في الشجار، وأنه غادر المكان، ولم يكن يعرف بأن المجني عليه تم طعنه، لافتاً إلى أنه كان في موقع الحادث نحو 13 شخصاً.

وحضر وكيل ورثة المجني عليه، وقدم إلى المحكمة أوراقاً تفيد بقيام الورثة بتوكيله لتقديم طلباتهم، مشيراً إلى أن الورثة يطالبون بالقصاص وليس الدية. وطلب محامي الدفاع المنتدب استدعاء كل الشهود الذين كانوا موجودين وقت الواقعة لسماع أقوالهم في جلسة واحدة. فيما طلبت النيابة إدانة المتهم، وقررت المحكمة تأجيل القضية إلى جلسة 23 من سبتمبر المقبل، لاستدعاء الشهود واستكمال أوراق توكيلات الورثة، مع استمرار حبس المتهم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً