هندوراس تفتتح مكتباً دبلوماسياً في القدس المحتلة

هندوراس تفتتح مكتباً دبلوماسياً في القدس المحتلة

يسافر رئيس هندوراس خوان أورلاندو هرناندز إلى القدس المحتلة، لافتتاح مكتب تجاري بصفة دبلوماسية لدى إسرائيل، في خطوة أولى قبل نقل سفارة بلاده إلى المدينة المقدسة. وأكدت وزارة الخارجية الاسرائيلية وصول الرئيس وزوجته السبت المقبل، ولكنها لم تؤكد في تصريحات لوكالة إفي، موعد الافتتاح الرسمي.واعترف هرناندز بأن القرار الذي أعلن في مايو (آيار) يسبب…




رئيس هندوراس خوان أورلاندو هرناندز ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو (أرشيف)


يسافر رئيس هندوراس خوان أورلاندو هرناندز إلى القدس المحتلة، لافتتاح مكتب تجاري بصفة دبلوماسية لدى إسرائيل، في خطوة أولى قبل نقل سفارة بلاده إلى المدينة المقدسة.

وأكدت وزارة الخارجية الاسرائيلية وصول الرئيس وزوجته السبت المقبل، ولكنها لم تؤكد في تصريحات لوكالة إفي، موعد الافتتاح الرسمي.

واعترف هرناندز بأن القرار الذي أعلن في مايو (آيار) يسبب قلق المعارضة في بلاده وأنه كان ينتظر كل أنواع الهجوم عليه.

وكسرت الولايات المتحدة التوافق الدولي باعتبار القدس المحتلة عاصمة لـ “إسرائيل” ونقل سفارتها إليها.

وسارت غواتيمالا، وباراغواي على خطى الولايات المتحدة، ولكن الأخيرة سحبت بعثتها في القدس المحتلة بعد تغيير الحكومة في باراغواي.

واختارت دول أخرى فتح ممثليات دبلوماسية رمزية مثل المجر، التي افتتحت مقراً تجارياً بصفة دبلوماسية، والتشيك التي فتحت قنصلية فخرية.

وتعتبر إسرائيل المدينة عاصمتها، في حين يطالب الفلسطينيون بالجزء الشرقي عاصمةً لدولتهم المستقبلية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً