وثيقة مسربة تكشف تورط تركيا في تسليح الإرهابيين في سوريا

وثيقة مسربة تكشف تورط تركيا في تسليح الإرهابيين في سوريا

بعد تهديد رئيس الحكومة التركية السابق أحمد داود أوغلو لأردوغان بكشف الحقائق، تبين أن الحكومة التركية عملت على تزويد “الجماعات الصديقة” في سوريا بالسلاح، وذلك بعد اجتماع لمجلس الوزراء في أغسطس (آب) 2015، برئاسة أوغلو شخصياً. وربط متابعون بين التهديد السابق، وظهورمعلومات جديدة مثيرة عن قرارات تركية بين 7 يونيو (حزيران) و1 نوفمبر (تشرين الثاني) 2015 التي أشار…




عناصر من الجيش التركي في سوريا (أرشيف)


بعد تهديد رئيس الحكومة التركية السابق أحمد داود أوغلو لأردوغان بكشف الحقائق، تبين أن الحكومة التركية عملت على تزويد “الجماعات الصديقة” في سوريا بالسلاح، وذلك بعد اجتماع لمجلس الوزراء في أغسطس (آب) 2015، برئاسة أوغلو شخصياً.

وربط متابعون بين التهديد السابق، وظهورمعلومات جديدة مثيرة عن قرارات تركية بين 7 يونيو (حزيران) و1 نوفمبر (تشرين الثاني) 2015 التي أشار إليها داود أوغلو في تصريحاته الأخيرة وقوله: “إذا فُتحت الدفاتر القديمة لملف مكافحة الإرهاب، فإن العديد من المسؤولين لن يستطيعوا النظر في وجوه الناس خجلاً”.

وفي هذا الإطار كشف تسريب لصحيفة “جمهوريت” التركية، وفق صحيفة زمان التركية اليوم الثلاثاء، أن مجلس الوزراء الذي اجتمع في أغسطس (أب) 2015 برئاسة داود أوغلو قرر تزويد “الجماعات الصديقة” بالسلاح وإرسال هذه الجماعات عبر الحدود لمواجهة تهديد إرهابي محتمل من سوريا.

وأوضحت الصحيفة، أن الأجهزة التركية حصلت على صلاحيات واسعة في هذا الإطار لتسليح جماعات كثيرة في سوريا، وأفادت الصحيفة، استنادا إلى مصادرها، أن الحكومة التركية أصدرت في 7 يونيو (حزيران) 2015 في عهد أوغلو، بإمداد “التنظيمات الصديقة” في سوريا بالسلاح والذخيرة، وتسهيل تحركاتها عبر الحدود.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً