حمدان بن زايد: بدعم الشيخة فاطمة أصبح للمرأة الإماراتية دور فاعل في المجتمع

حمدان بن زايد: بدعم الشيخة فاطمة أصبح للمرأة الإماراتية دور فاعل في المجتمع

أكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة أن يوم المرأة الإماراتية يعد مناسبة سنوية للاحتفاء بتجربتها الرائدة والمتميزة وسط اهتمام ورعاية من قبل القيادة الرشيدة.

أكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة أن يوم المرأة الإماراتية يعد مناسبة سنوية للاحتفاء بتجربتها الرائدة والمتميزة وسط اهتمام ورعاية من قبل القيادة الرشيدة.

و أشار سموه في كلمة له بهذه المناسبة إلى أن القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” باني نهضة الإمارات حرص على دعم المرأة وتمكينها وإزالة جميع المعوقات التي تقف حائلا أمام تقدمها والاعتراف بحقوقها.

و قال سموه إن هذه الرؤية الحكيمة ظلت متعمقة ومتواصلة في فكر ونهج صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” ودعم صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة من خلال إطلاق برامج طموحة خاصة بها وفتح أمامها آفاقا واسعة لتكون شريكا أساسيا مع أخيها الرجل في مختلف مجالات العمل الوطني وتبوأت أرفع المناصب السياسية والتنفيذية والتشريعية ومختلف مناصب القيادة العليا التي تتصل بوضع الاستراتيجيات واتخاذ القرار.

وثمن سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان القرار الذي أصدرته سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية “أم الإمارات”، بتخصيص يوم للمرأة الإماراتية وتحديدا يوم الثامن والعشرين من أغسطس من كل عام.

وأضاف سموه : “عند الحديث عن المرأة الإماراتية والإنجازات الكبيرة التي حققتها، فلابد أن تذكر هنا سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك التي حملت على عاتقها مسؤولية رفع شأن المرأة الإماراتية وحرصت على تطبيق النهج التنموي الفريد للوالد المؤسس وإيمانه بأن المرأة نصف المجتمع وعضو فاعل في كل ما وصلت إليه الدولة من مكانة متقدمة على مختلف الصعد”.

ولفت سموه إلى أن “أم الإمارات” استطاعت تقديم تجربة مميزة في تمكين المرأة للعالم أجمع ولذلك فإن جهودها في تمكين المرأة ورعاية الطفل ودعم الأسرة الإماراتية بشكل عام تحظى بإشادات إقليمية ودولية على نطاق واسع.

و أضاف سموه : ” في عام التسامح يبرز دور المرأة الإماراتية كعنصر فاعل ومهم في المجتمع فهي فخر للوطن ورمز مشرف للتسامح والبذل والعطاء بما تتحلى به من صبر وقدرة على تربية النشء”.

و وجه سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان تحية فخر واعتزاز لأمهات الشهداء اللاتي قدمن أنبل صور الانتماء للوطن ومقدراته، ورسالة شكر وتقدير لكافة نساء الامارات اللواتي بذلن جهودا رائعة ولا يزلن يقدمن كل ما يستطعن للسمو بمكانة المرأة والوطن على حد سواء”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً