برامج وحملات صحية تدعم المرأة في الامارات

برامج وحملات صحية تدعم المرأة في الامارات

مع احتفال دولة الامارات في 28 اغسطس من كل عام ب “يوم المرأة الاماراتية”، ولهذا العام تم اختيار شعار “المرأة نموذج للتسامح” الذي اطلقته الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي الإماراتي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية “أم الإمارات”. ويعزز هذا الشعار رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس…

مع احتفال دولة الامارات في 28 اغسطس من كل عام ب “يوم المرأة الاماراتية”، ولهذا العام تم اختيار شعار “المرأة نموذج للتسامح” الذي اطلقته الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي الإماراتي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية “أم الإمارات”.

ويعزز هذا الشعار رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الامارات، والذي عبر عنه في العديد من الاقوال والمواقف ومنها: “لا شيء يسعدني أكثر من رؤية المرأة وهي تأخذ دورها المتميز في المجتمع، ويجب ألا يعيق تقدمها شيء “.

ويحتل الجانب الصحي للمرأة حيزا مهما من اهتمامات دولة الامارات وخططها التي تهدف للارتقاء بمستوى الرعاية والعناية والمتابعة لشؤون المرأة وتقديم الدعم لها فيما يخص الصحة والتعليم والامومة وغيرها.

وفي هذا المجال وجهت “أم الإمارات”، في 2018، بوضع استراتيجية وطنية تجعل من دولة الإمارات صديقة للأم والطفل واليافع والتي تنطلق من نهج ومبادئ المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان بالاهتمام بالإنسان وجعله الركيزة والمحور الأساسي في التنمية.

وتهدف المبادرة الى تأكيد العناية بحقوق الأم والطفل واليافع كمكون أساسي في توجهات واستراتيجيات التنمية وأهدافها وسياساتها ومبادراتها ومشاريعها، وتقديم الدعم وفرص الرعاية الصحية للامهات وتوفير البيئات المناسبة لهن في الأماكن العامة ومواقع عمل صديقة للأم والطفل وتحسين مستويات الرعاية الصحية والأمان للأطفال وتوفير فرص النمو لهم.

صحة المرأة

وجاءت الاستراتيجية الوطنية لتمكين المرأة 2015-2021 ضمن الجهود المبذولة من الدولة لضمان حصول الجميع على خدمات الصحة الجنسية والانجابية وعلى الحقوق الانجابية وفقا لبرنامج عمل المؤتمر الدولي للسكان والتنمية ومنهاج عمل بيجين.

وتنص هذه الاستراتيجية على توفير خدمات ورعاية صحية للمرأة تعزز صحتها الجسدية والنفسية لضمان رعاية صحية آمنة للمرأة. وتشمل اليات عدة منها:

• ضمان الحصول على خدمات ورعاية صحية تعزز النهوض بصحة المرأة.

• الاهتمام بحاجات المرأة الصحية في المناطق النائية.

• تعزيز وتقوية برامج التثقيف والتوعية الصحية الموجهة للمرأة في مراحلها العمرية المختلفة وكافة مناطق الدولة.

• وضع آليات وبرامج تعزز الصحة النفسية للمرأة في جميع مراحل العمر.

وادراكاً لاهمية النهوض بصحة المرأة وتمكنيها من قيامها بأدوارها التنموية في مختلف المجالات، اطلق الاتحاد النسائي العام في أبريل 2014 مشروع «صحتك تحت المجهر» بما يتوافق مع الاستراتيجية الوطنية لتقدم المرأة في الإمارات.

ويضم المشروع مجموعة من الأنشطة والفعاليات والملتقيات بهدف توعية السيدات وكل أفراد المجتمع بالجانب الصحي بشكل عام والنهوض بصحة المرأة والفتيات بشكل خاص.

حملات توعوية لصحة المرأة

هذا وتعمل دولة الامارات بكافة مرافقها المعنية بالشؤون الصحية، على تقديم الدعم الصحي والنفسي والمعنوي للمرأة لتثقيفها وتوعيتها حول العديد من الامراض الخطيرة التي يمكن ان تلم بها واهمها سرطان الثدي.

وقد تم تأسيس برنامج هيئة ابوظبي للكشف المبكر عن سرطان الثدي في العام 2008، ويهدف الى تشجيع النساء اللواتي تتراوح اعمارهن بين 40 سنة وما فوق، للكشف الدوري عن سرطان الثدي بواسطة اشعة الماموجرام كل سنتين والخضوع للفحص السريري للثدي كل سنة.

كذلك تقدم مؤسسة الجليلة للاطفال بالشراكة مع “برست فرندز” وهي مجموعة لدعم سرطان الثدي في الامارات، حملة توعوية سنوية حول اهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي.

ومن المجموعات الاخرى التي اطلقتها دائرة الصحة في دولة الامارات لدعم مريضات سرطان الثدي، نذكر جمعية اصدقاء مرضى السرطان واصدقاء الثدي وملائكة الرحمة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً