حملة إخوانية لترهيب الصحافيين في اليمن

حملة إخوانية لترهيب الصحافيين في اليمن

شن تنظيم الإخواني الإرهابي، ممثلاً في حزب الإصلاح في اليمن، حملة ترهيب وإخضاع للصحافيين والمراسلين، مستغلاً نفوذه المتعاظم داخل مؤسستي الرئاسة والحكومة. وهاجم القيادي الإخواني والمسؤول الإعلامي في مكتب الرئاسة ياسر الحسني، مراسل قناة “روسيا اليوم”، صلاح العاقل، لنشره خبر انشقاق قائد في الجيش اليمني، وانضمامه مع ضباطه وجنوده، إلى ميليشيا الحوثي الانقلابية، وفق ما أورد موقع “عدن …




القيادي الإخواني اليمني في مكتب الرئاسة ياسر الحسني (تويتر)


شن تنظيم الإخواني الإرهابي، ممثلاً في حزب الإصلاح في اليمن، حملة ترهيب وإخضاع للصحافيين والمراسلين، مستغلاً نفوذه المتعاظم داخل مؤسستي الرئاسة والحكومة.

وهاجم القيادي الإخواني والمسؤول الإعلامي في مكتب الرئاسة ياسر الحسني، مراسل قناة “روسيا اليوم”، صلاح العاقل، لنشره خبر انشقاق قائد في الجيش اليمني، وانضمامه مع ضباطه وجنوده، إلى ميليشيا الحوثي الانقلابية، وفق ما أورد موقع “عدن تايم”، اليوم الإثنين.
ووصف القيادي الإخواني في تغريدة على موقع تويتر، العاقل بأنه “أحد عناصر ميليشيات المجلس الانتقالي الجنوبي، وينقل أخباراً كاذبة وبعيدة عن النهج الصحافي المهني”، في تحريض علني ومباشر ضد المراسل.
وفي سياق متصل، وصف القيادي الإخواني ومستشار وزير الإعلام مختار الرحبي المقيم في قطر، مراسل قناة “روسيا اليوم” بـ “انفصالي”، وينشر “أخباراً كاذبة عن الجيش الوطني”، في إشارة لميليشيا حزب الإصلاح المنضوية في الجيش، والتي تقاتل قوات النخبة الشبوانية في محافظة شبوة.
واعتبر مراقبون، تصريحات الحسني والرحبي ضد مراسل “روسيا اليوم”، تحريضاً رئاسياً وحكومياً على الصحافيين ومراسلي وكالات الأنباء والقنوات الفضائية، ما يُعرض الصحافيين في اليمن إلى المزيد من المخاطر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً