حماس تطالب الوسطاء بالتدخل لإلزام إسرائيل بالتهدئة

حماس تطالب الوسطاء بالتدخل لإلزام إسرائيل بالتهدئة

طالبت حركة حماس، اليوم الإثنين، وسطاء التهدئة مع إسرائيل بالتدخل لإلزامها بتنفيذ استحقاقاتها، عقب قرار إسرائيل تقليص إدخال الوقود لقطاع غزة، بعد التصعيد الذي شهده القطاع أمس وإطلاق صواريخ من غزة على سديروت. وقال الناطق باسم الحركة، عبداللطيف القانوع، إن “تقليص كميات الوقود لمحطة كهرباء غزة، يأتي في إطار الضغط على الشعب الفلسطيني، واستمراراً لسياسة العقاب الجماعي …




alt


طالبت حركة حماس، اليوم الإثنين، وسطاء التهدئة مع إسرائيل بالتدخل لإلزامها بتنفيذ استحقاقاتها، عقب قرار إسرائيل تقليص إدخال الوقود لقطاع غزة، بعد التصعيد الذي شهده القطاع أمس وإطلاق صواريخ من غزة على سديروت.

وقال الناطق باسم الحركة، عبداللطيف القانوع، إن “تقليص كميات الوقود لمحطة كهرباء غزة، يأتي في إطار الضغط على الشعب الفلسطيني، واستمراراً لسياسة العقاب الجماعي التي يمارسها الاحتلال، وإجراء تعسفياً مرفوضاً، يأتي في سياق المزايدات الانتخابية، لتصدير أزماته الداخلية”، على حد وصفه.

وأضاف القانوع “المطلوب تدخل الوسطاء لإلزام الاحتلال بالتفاهمات، وأن الشعب الفلسطيني ماضٍ في مسيرات العودة، وأنه قادر على إلزام الاحتلال بالتفاهمات”.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، قد أصدر اليوم الإثنين، قراراً بتقليص كميات الوقود التي تدخل غزة إلى النصف، كإجراء عقابي رداً على إطلاق صواريخ من غزة.

وأعلن الجيش الإسرائيلي، مساء أمس الأحد، اعتراض صاروخين من أصل ثلاثة أطلقتها فصائل فلسطينية من قطاع غزة، وسقط إحداها بالقرب من معبر إيريز، شمالي القطاع، وأدى لاندلاع حريق في المكان.

ورد الجيش الإسرائيلي على الصواريخ التي انطلقت من قطاع غزة، بقصف مقر عسكري تابع لكتائب القسام، الجناح العسكري المسلح لحركة حماس، دون سقوط إصابات جراء هذا القصف.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً