نصاب حجوزات السفر في قبضة شرطة الشارقة

نصاب حجوزات السفر في قبضة شرطة الشارقة

فوجىء عدد كبير من أبناء الجاليات الآسيوية المقيمين بالمنطقة الوسطى بالشارقة، والذين قاموا بحزم أمتعتهم استعداداً للسفر إلى دولهم خلال إجازاتهم السنوية، بعدم وجود حجوزات بأسمائهم لدى إحدى شركات الطيران التي أعدوا للسفرعلى متن رحلاتها، حيث اكتشفوا أنهم وقعوا ضحية النصب والاحتيال من قبل شخص يعمل لدى شركة سياحية بمدينة الذيد بعد أن أوهمهم بأن…

فوجىء عدد كبير من أبناء الجاليات الآسيوية المقيمين بالمنطقة الوسطى بالشارقة، والذين قاموا بحزم أمتعتهم استعداداً للسفر إلى دولهم خلال إجازاتهم السنوية، بعدم وجود حجوزات بأسمائهم لدى إحدى شركات الطيران التي أعدوا للسفرعلى متن رحلاتها، حيث اكتشفوا أنهم وقعوا ضحية النصب والاحتيال من قبل شخص يعمل لدى شركة سياحية بمدينة الذيد بعد أن أوهمهم بأن لديه عروضا خاصة بحجز مقاعد بأقل وأرخص الأسعار. حيث تقدم 21 شخصا من المتضررين ببلاغات إلى مركز شرطة الذيد تفيد بوقوعهم ضحايا للنصب والاحتيال من قبل المذكور.

وقامت شرطة المنطقة الوسطى التي تلقت البلاغات بتشكيل فريق أمني للبحث والتحري والقبض على المشتبه به، والذي توارى تماماً عن الأنظار بعد أن استولى على أموال الضحايا وقام بتغيير موقع سكنه وإغلاق هاتفه، وفي غضون “48” ساعة فقط من مباشرة مهامه فقد تمكن الفريق من التوصل إلى المشتبه به والقبض عليه، حيث أقر بارتكابه الجريمة مبررا ذلك بأنه يواجه ديونا تزيد على المائة ألف درهم حيث لجأ لهذا الأسلوب في محاولة لتسديد ديونه.

وأفاد المشتبه به بأنه كان يقوم بالفعل بإجراء عمليات الحجز للذهاب والعودة من شركة الطيران المذكورة للراغبين في السفر، إلا أنه لا يقوم بتوريد المبالغ التي يتسلمها إلى الشركة حيث يتم إلغاء إجراءات الحجز تلقائيا من قبلها.

وبناء على اعترافات المتهم فقد تم توقيفه وإحالته إلى النيابة العامة.

ودعا العقيد حمد عبدالله الريامي مدير إدارة شرطة المنطقة الوسطى بالإنابة، أفراد المجتمع إلى التأكد من طبيعة الجهات التي يتعاملون معها، وعدم الاستجابة للإغراءات التي تقدم لهم من قبل المحتالين واتباع الخطوات والإجراءات السليمة عند قيامهم بإنجاز مثل هذه المعاملات، مؤكدا على استمرار جهود شرطة الشارقة في ملاحقة وضبط مرتكبي الجرائم أيا كانت الحيل والأساليب التي يتبعونها في ارتكاب جرائمهم وأفعالهم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً