الهلال الأحمر الإماراتي يغيث عشرات الأسر في الحديدة

الهلال الأحمر الإماراتي يغيث عشرات الأسر في الحديدة

واصلت العيادات المتنقلة للهلال الأحمر الإماراتي، أمس، لليوم الثاني على التوالي خدماتها المجانية الطارئة لإنقاذ حياة عشرات الأسر في مناطق نائية موبوءة بمحافظة الحديدة في الساحل الغربي اليمني.

واصلت العيادات المتنقلة للهلال الأحمر الإماراتي، أمس، لليوم الثاني على التوالي خدماتها المجانية الطارئة لإنقاذ حياة عشرات الأسر في مناطق نائية موبوءة بمحافظة الحديدة في الساحل الغربي اليمني.

وقال رئيس الفريق الطبي المكلف بالنزول الميداني د.علي الموري، إن هيئة الهلال الأحمر وجهت بسرعة إنزال عيادتين متنقلتين بكامل مستلزماتها إلى قرى تحتضن نازحين جنوب غرب مديرية التحيتا بعد تلقيها نداء استغاثة لإنقاذ حياة عشرات الأسر من وباء انتشر أواخر الأسبوع الماضي في قرى الغويرق والذكير والسقف، وقضى على حياة خمسة أطفال وإصابة ثمانين حالة معظمهم أطفال من الأسر النازحة وأهالي القرى.

وأكد الموري أن العيادتين وصلتا إلى القرى المستهدفة وقدمتا على مدى يومي السبت والأحد الرعاية الطبية المجانية لأكثر من ثمانين حالة لأطفال ونساء ورجال مسنين مصابين بالإسهالات المائية الحادة.

كما قدمتا مكملات غذائية للأطفال الذين يعانون سوء تغذية.

وتحتضن قرية الغويرق إلى جانب أهاليها البالغ عددهم 130 أسرة، أكثر من 150 أسرة نازحة من منطقة الجبلية التي لاتزال تتعرض لقصف يومي بقذائف الهاون من قبل بقايا جيوب ميليشيا الحوثي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً