3 ساعات مرونة لموظفي «الاتحادية» احتفاء ب «العودة للمدارس»

3 ساعات مرونة لموظفي «الاتحادية» احتفاء ب «العودة للمدارس»

أصدرت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية تعميماً خاصاً، حثت فيه الوزارات والجهات الاتحادية كافة إلى الاستفادة من سياسة العودة إلى المدارس، التي أطلقتها الحكومة الاتحادية، العام الماضي.ويأتي التعميم استناداً لأحكام قرار مجلس الوزراء رقم (8/‏2 و) لسنة 2018، بشأن سياسة العودة للمدارس الصادر بناء على توصية من وزارة الدولة للسعادة وجودة الحياة، والذي يضم ثلاثة…

emaratyah

أصدرت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية تعميماً خاصاً، حثت فيه الوزارات والجهات الاتحادية كافة إلى الاستفادة من سياسة العودة إلى المدارس، التي أطلقتها الحكومة الاتحادية، العام الماضي.
ويأتي التعميم استناداً لأحكام قرار مجلس الوزراء رقم (8/‏2 و) لسنة 2018، بشأن سياسة العودة للمدارس الصادر بناء على توصية من وزارة الدولة للسعادة وجودة الحياة، والذي يضم ثلاثة محاور من شأنها أن تساهم في رفع مستويات السعادة وجودة الحياة في المجتمع وبيئة العمل، وتعزيز العلاقات الاجتماعية وتوطيدها.
ودعت الهيئة الوزارات والجهات الاتحادية للتيسير على الآباء والأمهات العاملين في الحكومة الاتحادية، مع بداية العام الدراسي الجديد، وتمكينهم من مرافقة أطفالهم إلى المدارس والحضانات في بداية مشوارهم الدراسي، تنفيذاً للسياسة، وفي ضوء توجيهات وتشريعات الموارد البشرية، والإجراءات المعتمدة في الحكومة الاتحادية بهذا الشأن، وبما لا يؤثر في سير العمل وتقديم الخدمات.
وذكرت الهيئة أن سياسة «العودة إلى المدارس» تنص على منح الآباء والأمهات من موظفي الحكومة الاتحادية، الذين لديهم أبناء في المدارس المرونة الكافية لاصطحاب أبنائهم من وإلى المدارس، سواء كان ذلك من خلال إذن تأخير صباحي أو انصراف مبكر، في اليوم الدراسي الأول، ولمدة 3 ساعات كحد أقصى مجتمعة أو مقسمة على فترتين صباحية أو مسائية.
أما بخصوص الآباء والأمهات من موظفي الحكومة الاتحادية الذين لديهم أبناء في الحضانات ورياض الأطفال فيجوز منحهم إذن تأخير صباحي أو انصراف مبكر خلال الأسبوع الدراسي الأول، لاصطحاب أبنائهم من وإلى الحضانة، ولمدة ثلاث ساعات بحد أقصى يومياً.
على صعيد متصل، شهدت مدارس الدولة، أمس، انتظام الهيئات الإدارية والتدريسية والفنية لجميع المراحل الدراسية في دوامها، والبالغ عددها حوالي 26 ألف معلم وإداري وفني، عقب انقضاء إجازتهم الصيفية، إيذاناً ببدء العام الدراسي الجديد 2019-2020.
ومن المقرر أن يبدأ دوام الطلبة في جميع المدارس الحكومية والخاصة التي تتبع منهاج الوزارة، يوم الأحد المقبل الموافق 1 سبتمبر، لتعود الحياة إلى الميدان التربوي مع بداية عام دراسي جديد، في وقت شكلت فيه وزارة التربية والتعليم من خلال مناطقها التعليمية، لجاناً مختصة لمتابعة انتظام الكوادر التربوية بمختلف فئاتها في جميع مدارس الدولة، والاطمئنان على سير اليوم الأول من الدوام، والوقوف على الاحتياجات وتذليل العقبات، لضمان بداية الدراسة بلا أية إشكاليات.
وأكد عدد من مديري المدارس الحكومية والخاصة ل«الخليج»، التزام 99% من الكوادر التربوية في أول أيام الدوام الرسمي للعام الجاري.

برنامج تدريب

ومن المقرر أن يستهل 26 ألفاً من المعلمين وأخصائيي المختبرات ومصادر التعلم، والقيادات المدرسية، دوامهم ببرنامج تدريب تخصصي خلال الأسبوع الجاري، في مراكز التدريب التابعة لوزارة التربية والتعليم.
ورصدت «الخليج» نسب التزام الهيئات التدريسية والفنية والإدارية في معظم مدارس دبي، حيث بلغت أكثر من 99%، في وقت أفاد فيه عدد من مديري المدارس الحكومية بأن الاستعدادات للعام الدراسي الجديد، بدأت منذ نهاية العام الدراسي المنصرم، بتجهيز الفصول والملاعب والخدمات وأعمال الصيانة.

ورود وهدايا

ودشنت الهيئات الإدارية والتدريسية في المدارس الحكومية والخاصة برأس الخيمة أمس، أول يوم عمل بالورود والهدايا التي وزعتها الإدارات المدرسية على فريقها التدريسي والإداري. وقالت بثينة خاطر مسؤولة لجنة الاستقبال في مدرسة القاسمية للتعليم الأساسي: «عهدت الإدارة لفريق الاستقبال بتنظيم فعاليات في أول يوم عمل، ونظمنا مسابقات ووزعنا هدايا للمعلمات لنستبشر ببداية عام دراسي جديد»، مشيرة إلى أن أول يوم يبقى دائماً مميز في ذاكرة المعلمين ويشجعهم على أداء أكثر تميزاً طوال العام الدراسي.

طباعة الكتب

وانتظمت أمس، الهيئات الإدارية والتدريسية والفنية، لجميع المراحل الدراسية في عملها بمدارس إمارة أبوظبي الحكومية. وبدأت الشركة المتحدة للطباعة والنشر، أمس، توزيع 10 ملايين و200 ألف نسخة من الكتاب المدرسي، حيث يستمر التوزيع والتسليم حتى نهاية الأسبوع الحالي، وتستهدف 766 ألف طالب، وتوصل الكتب إلى جميع المدارس الحكومية خلال الأسبوع الحالي، وعددها 597 مدرسة، وتوزع الكتب على 562 مدرسة خاصة ودولية.

جاهزية تامة

فيما أكد مديرو المدارس الحكومية في أبوظبي ل«الخليج»، جاهزيتهم للعام الدراسي الجديد بروح معنوية عالية، موضحين أنه تم استكمال معظم النواقص التي كانت موجودة في الأعوام السابقة، وأن مدارسهم تواصل تسلمها للكتب المقررة للفصل الدراسي الأول، حيث تجهز وفقاً لعدد الطلبة وصفوفهم.
والتزمت الكوادر التعليمية في أبوظبي في أول أيام الدوام الرسمي، حيث لم تسجل المدارس حالات غياب تذكر بين صفوف الإداريين والمعلمين.

حملة خيرية

دشنت سمية حارب السويدي، رئيسة مجلس إدارة مؤسسة الشيخ سعود بن صقر التعليمية الخيرية في رأس الخيمة صباح أمس، معرض «شارك بخيرك لغيرك» الخاص بالمستلزمات المدرسية للأسر المتعففة في مقر المؤسسة.

توزيع 6 آلاف حقيبة

نظمت جمعية الشارقة الخيرية صباح أمس الأحد، المعرض الخيري «العودة إلى المدارس» بمشاركة من دائرة التسجيل العقاري بالشارقة، والذي يستهدف توزيع الحقائب المدرسية على التلاميذ والطلاب أبناء الأسر المتعففة، المسجلين بكشوف وسجلات الجمعية، إلى جانب بيع بعضها بأسعار رمزية لصالح الأسر المتعففة من غير المسجلين بالجمعية، وأكد عبدالله سلطان بن خادم، عضو مجلس إدارة الجمعية ومديرها التنفيذي، أن الجمعية دأبت على تنفيذ مشروعها السنوي العودة إلى المدارس، بتوزيع الحقائب المدرسية قبيل حلول العام الدراسي على أبناء الأسر المتعففة بشكل منتظم سنوياً، لما له من أثر إيجابي في إدخال البهجة على نفوس الأسر وذويهم، موضحاً أنه اشتمل على توزيع 6000 حقيبة.

ترحيب الهيئة التدريسية

رحب مدير الجامعة القاسمية، الدكتور رشاد سالم، بأعضاء الهيئة التدريسية الجدد، وهنأهم بالانضمام لأسرة الجامعة القاسمية، وشكر الجهود الكبيرة من الأعضاء الحاليين في الفصول الدراسية الماضية والتي انعكست بشكل مباشر وإيجابي على مستوى الجامعة.
جاء ذلك خلال اللقاء الذي عُقد في مقر الجامعة، وهو اللقاء الأول لأعضاء الهيئة التدريسية في الفصل الدراسي الأول 2020/‏‏‏‏‏‏2019م.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً