نائب ليبي يكشف عن خلافات حادة بين الإخوان السراج

نائب ليبي يكشف عن خلافات حادة بين الإخوان السراج

كشف النائب البرلماني الليبي سعيد أمغيب خلافات حادة بين الإخوان ورئيس حكومة الوفاق فائز السراج في الأيام الأخيرة، بعد التقدم العسكري للقوات المسلحة الوطنية في طرابلس. وقال أمغيب في حديث إن تنظيم الإخوان يريد التمسك بالسلطة إلى آخر لحظة، ولا يرفض خروج فائز السراج الواجهة السياسية التي اعترف بها العالم، رغم حرص السراج على الخروج بـ”شرف” من …




البرلماني الليبي سعيد أمغيب (أرشيف)


كشف النائب البرلماني الليبي سعيد أمغيب خلافات حادة بين الإخوان ورئيس حكومة الوفاق فائز السراج في الأيام الأخيرة، بعد التقدم العسكري للقوات المسلحة الوطنية في طرابلس.

وقال أمغيب في حديث إن تنظيم الإخوان يريد التمسك بالسلطة إلى آخر لحظة، ولا يرفض خروج فائز السراج الواجهة السياسية التي اعترف بها العالم، رغم حرص السراج على الخروج بـ”شرف” من المشهد السياسي بعد خسارة الدعم الدولي، ما جعل الخلاف كبيراً بين الطرفين.

وأشار البرلماني إلى أن السراج أدرك جيداً هدف الإخوان من الاحتفاظ به واجهة سياسية، ولكنه قرر الخروج من المشهد السياسي الآن لتفادي خسارة المزيد.

وعن رفض المشير خليفة حفتر اللقاء بالسراج، قال أمغيب إن العالم أجمع على أن الحسم العسكري هو الحل المثالي في ليبيا، وأنه لا يمكن حل الأزمة إلا عسكرياً وليس سياسياً، والمشير حفتر منح السراج أكثر من فرص ولكنه اكتشف أنه لا يملك قراره، وأن الجلوس معه نوع من العبث.

وتوقع أمغيب أن يدخل الجيش الوطني الليبي طرابلس قريباً والقضاء على المليشيات التي انقطع عنها الدعم القطري والتركي بفضل التكتيكات التي اعتمدها الجيش الليبي أخيراً لوقف هذا التدخل الصريح في الشأن الداخلي الليبي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً