ترامب يرد على الصين برسوم جديدة

ترامب يرد على الصين برسوم جديدة

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الولايات المتحدة ستُخضع واردات صينية تبلغ قيمتها 550 مليار دولار لرسوم جمركية إضافية بنسبة خمسة في المئة رداً على ما سماه تحرك للصين بدوافع سياسية لفرض رسوم على صادرات أمريكية بقيمة 75 مليار دولار.

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الولايات المتحدة ستُخضع واردات صينية تبلغ قيمتها 550 مليار دولار لرسوم جمركية إضافية بنسبة خمسة في المئة رداً على ما سماه تحرك للصين بدوافع سياسية لفرض رسوم على صادرات أمريكية بقيمة 75 مليار دولار.

وكتب ترامب على تويتر: «من المحزن أن الإدارات السابقة سمحت للصين بأن تتملص حتى الآن من تجارة عادلة ومتوازنة وهو ما أصبح عبئاً كبيراً على دافع الضرائب الأمريكي… كرئيس للبلاد فإنني لم يعد يمكنني أن أسمح لهذا بأن يحدث». وقال إن الولايات المتحدة ستزيد الرسوم الجمركية على واردات صينية بقيمة 250 مليار دولار إلى 30 في المئة من المعدل الحالي البالغ 25 في المئة بدءاً من أكتوبر المقبل.

وفي الوقت نفسه أعلن ترامب عن رفع الرسوم الجمركية على بقية البضائع الصينية البالغ قيمتها 300 مليار دولار من 10 بالمئة إلى 15 في المئة. وستبدأ الولايات المتحدة فرض تلك الرسوم على بعض المنتجات بدءاً من أول الشهر المقبل، لكن الرسوم على حوالي نصف تلك البضائع تأجلت إلى 15 ديسمبر.

وكانت لجنة الرسوم الجمركية بمجلس الدولة في الصين قد أعلنت، أول أمس، أن الصين تعتزم فرض رسوم جمركية على سلع أمريكية مستوردة إضافية بقيمة 75 مليار دولار. وستتراوح الرسوم الجمركية بين 5% و 10% وسيتم تطبيقها على مرحلتين، حسبما أعلنت لجنة الرسوم الجمركية التابعة لمجلس الدولة الصيني.

وأثار إعلان ترامب عن زيادة الرسوم الشكوك في فرص التوصل إلى تسوية سريعة في الحرب التجارية بين القوتين الاقتصاديتين، والتي ستشمل بحلول نهاية العام جميع الواردات والصادرات المتبادلة بين البلدين تقريباً.

واتهم ترامب الصين بـ«استغلال الولايات المتحدة في مجال التجارة وسرقة الملكية الفكرية وأمور أخرى كثيرة». وقال: «يجب علينا تحقيق التوازن في هذه العلاقة التجارية غير المتكافئة». وبينما عملت بكين لمدة ثلاثة أسابيع على الإعداد لردها برفع الرسوم، احتاج ترامب إلى أقل من عشر ساعات ليرد بإجراءات انتقامية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً