«البيئة» تشارك بـ 4 مبادرات في عام التسامح

«البيئة» تشارك بـ 4 مبادرات في عام التسامح

الزيودي شارك في إطلاق مبادرة «غاف الخير». من المصدر نفذت وزارة التغير المناخي والبيئة أربع مبادرات بمناسبة عام التسامح، بينها مبادرتان أطلقتهما، ومبادرتان لهيئة تنمية المجتمع، بمشاركة جمعية بيت الخير، وكانت آخر المبادرات هي مبادرة «العودة للمدارس»، التي أطلقتها أخيراً، والتي تنمي العمل التطوعي، مع تكريس روح التسامح تجاه الطلبة المحتاجين إلى المساعدة في الدولة.

«العودة للمدارس» توفر القرطاسية لـ 1000 طالب



الزيودي شارك في إطلاق مبادرة «غاف الخير». من المصدر

نفذت وزارة التغير المناخي والبيئة أربع مبادرات بمناسبة عام التسامح، بينها مبادرتان أطلقتهما، ومبادرتان لهيئة تنمية المجتمع، بمشاركة جمعية بيت الخير، وكانت آخر المبادرات هي مبادرة «العودة للمدارس»، التي أطلقتها أخيراً، والتي تنمي العمل التطوعي، مع تكريس روح التسامح تجاه الطلبة المحتاجين إلى المساعدة في الدولة.

وأفادت الوزارة في بيان نشرته على صفحتها بموقع «تويتر»، بأن المبادرة استهدفت تلبية احتياجات 1000 طالب من ذوي الدخول المحدودة في المدارس الأهلية الخيرية عن طريق شراء حقيبة جديدة أو توفير قرطاسية.

وجاءت المبادرة بعد مبادرة «غاف الخير»، التي أطلقتها الوزارة في يوليو الماضي بالتعاون مع هيئة تنمية المجتمع في دبي، بهدف زراعة 200 شجرة غاف بمنازل كبار المواطنين في إمارة دبي.

وأكد وزير التغير المناخي والبيئة، الدكتور ثاني الزيودي، أن اختيار شجرة الغاف شعاراً لعام التسامح، يضفي المزيد من الزخم على الجهود التي تبذلها الجهات المعنية في دولة الإمارات لزيادة الرقعة الخضراء بالاعتماد على النباتات المحلية، وفي مقدمتها شجرة الغاف.

وأشار إلى المكانة التي كانت تتمتع بها أشجار الغاف لدى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وحرصه على زيادة أعدادها، وإصدار التشريعات والتوجيهات التي تمنع قطعها أو الإضرار به.

وشارك وزير التغير المناخي والبيئة وموظفون من الوزارة خلال شهر رمضان في مبادرة «سحورهم علينا»، التي أطلقتها هيئة تنمية المجتمع، لتوزيع نحو 1150 وجبة سحور يومياً، بمشاركة المتطوعين وموظفي الجهات الداعمة والشركات الراعية.

وقام موظفو الوزارة بالمشاركة في مشروع «إفطار صائم»، الذي نظمته جمعية بيت الخير خلال شهر رمضان الماضي للصائمين من مختلف الجنسيات، والذي نفذ في 41 موقعاً، بإجمالي 660 ألف وجبة وكُلفة 6.6 ملايين درهم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً